Shadow Shadow
قصصنا

مخطط نفذته الوزارة يمنع تشغيل المكيفات ؟

عدّاد ناس : كهرباء المثنى اليوم أقل من 12 ساعة مُتقطعة وتهديد شعبي بالتصعيد!

2019.06.11 - 20:05
عدّاد  ناس : كهرباء المثنى اليوم أقل من 12 ساعة  مُتقطعة  وتهديد شعبي بالتصعيد!
بغداد – ناس   في ظل ارتفاع درجات الحرارة التي تجاوزت 50 مئوية، تشهد محافظة المثنى، أزمة حادة في الكهرباء، حيث وصفها مسؤولون هناك بـ "السيئة جدا"، نتيجة التلاعب في "الفوليتة" واستغلال الحصص المخصصة لها من قبل محافظة الديوانية، وفيما انتقدوا الوعود التي اطلقتها وزارة الكهرباء قبل بداية الصيف الحالي -بزيادة ساعات تجهيز المحافظة بالطاقة- تواصلت  دعوات ناشطين من السماوة الى الخروج في تظاهرات مماثلة لاحتجاجات تموز الماضي احتجاجا على سوء الخدمات. اقرأ/ي أيضاً: “انهيار الفولتيات” يكلف البصرة 1000 ميكاواط من الكهرباء وكشف عضو مجلس المثنى علي حنوش خلال حديث مع "ناس" اليوم (11 حزيران 2019)، ساعات تجهيز الأهالي بالكهرباء، مؤكدا ان "البرنامج الحالي للتيار الكهرباء في مدنية السماوة (2 ساعة تجهيز مقابل 2 قطع) بينما في الارياف التجهيز يكون (1.5 ساعة تجهيز مقابل 2.5 قطع). واضاف، ان "وزارة الكهرباء اطلقت في وقت سابق وعود لتحسين الكهرباء في المحافظة؛ لكن للاسف لم نر اي منها"، مرجحا ان "الازمة الحالية قد تدفع الاهالي إلى الخروج في تظاهرات مشابهة للعام الماضي، تعبيرا عن غضبهم".   وبما انه محافظة المثنى غير منتجة للطاقة الكهربائية، اوضح حنوش، مصادر التيار التي تحصل عليه السماوة، وهي "ثلاثة تأتي من محافظة الديوانية عبر قضاء الشامية والحمزة الشرقي ومدينة الديوانية"، متهما محافظة الديوانية بـ "استغلال" حصص التيار الكهربائي المخصصة للسماوة.   وتأتي تفسيرات مجلس المثنى لوضع الكهرباء في المحافظة، بالتزامن مع الدعوات التي يطلقها الناشطون عبر فيسبوك، ورصدها "ناس" اليوم (11 حزيران 2019).   وطالب الناشطون "جميع الشباب في المحافظة، اضافة الى شيوخ العشائر، بالخروج في تظاهرات سلمية، الجمعة المقبلة الساعة (5) مساءً، تطالب باقالة مدير كهرباء المثنى، ووضع حل لتلك الازمة، فيما تذيلت منشوراتهم الفيسبوكية بهاشتاك (#احذروا_غضب_المثنى_سندخل_بيوتكم )".   وبنفس السياق، انتقدت صفحات عبر  التواصل الاجتماعي، مختصة باخبار محافظة المثنى، الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي في المحافظة، وكتبت ان "هناك مخططا شياطنيا من قبل وزارة الكهرباء، حيث تم تقليل الفولتية، بهدف عدم تشغيل الاجهزة الكهربائية الكبرى على محطات الطاقة- حتى يتم اعطاء اكثر عدد ساعات تجهيز بدون اجهزة تكييف".