Shadow Shadow
قصصنا

المكلف تعمد تسريب بعض الاسماء لجس النبض

قائمة وزراء سرية في جيب سترة عبدالمهدي.. و الغضبان هو الثابت الوحيد

2018.10.24 - 14:53
قائمة وزراء سرية في  جيب سترة  عبدالمهدي.. و الغضبان  هو الثابت الوحيد

بغداد – ناس

علمت "ناس" من مصادر سياسية رفيعة، الأربعاء، أن "رئيس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي، أعد قائمتين منفصلتين، تتضمن كل واحدة منهما تشكيلة وزارية مختلفة"، موضحة أنه "سمح بتسريب القائمة الأولى، دون الثانية، لجس نبض الشارع والقوى السياسية".

وقالت المصادر، اليوم (24 تشرين الأول 2018)، إن عبدالمهدي سمح بتسريب القائمة الأولى، وأخفى الثانية عن الإعلام، مضيفة أن رئيس الوزراء المكلف "مقتنع بمرشحي كلا القائمتين".

وتشير المصادر، إلى أن "المرشح الوحيد الذي ورد اسمه في قائمتي عبدالمهدي، السرية والعلنية، هو ثامر الغضبان، الذي بات في حكم المؤكد أنه سيشغل حقيبة النفط".

وحتى الساعة، لم يحسم عبدالمهدي خياراته بشأن القائمة التي سيلمها إلى البرلمان، إذ ربما يقدم الأولى أو الثانية، أو يشكل قائمة ثالثة من مرشحي القائمتين، على حد تعبير المصادر.

ووفقا لذلك تتوقع المصادر ظهور مرشحين جدد، للحقائب الوزارية، حتى قبل دقائق من موعد انعقاد جلسة منح الثقة للحكومة الجديدة، المقررة في الثامنة من مساء اليوم الأربعاء، فيما بدا أكيدا أن أي قائمة مرشحين ستعرض على التصويت اليوم، "ستكون ناقصة من بعض الحقائب".

وتقول المصادر، إن الخلافات بين الأطراف السياسية بشأن التشكيلة الوزارية مستمرة، ولا يبدو أن هناك اتفاقا شاملا يلوح في الأفق، ما يهدد بتأجيل جلسة منح الثقة إلى إشعار آخر.

وكشف النائب عن تحالف “صادقون”، سعد شاكر، الاربعاء، عن وجود خلافات مستمرة بشأن مرشحي الحكومة الجديدة، فيما أكد أن رئيس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي، سيقدم كابينة متكاملة اليوم.

وقال شاكر لـ”ناس”، إن “هناك 120 نائباً يصرون على ان تكون جلسة منح الثقة سرية، بهدف منع تمرير الكابينة الوزارية التي سيتقدم بها عبدالمهدي، اليوم في البرلمان، وذلك اعتراضاً على عدم ترشيح اعضاء مجلس النواب إلى الحكومة الجديدة”.

وأضاف شاكر، أن “عبدالمهدي، عازم اليوم على تقديم كابينة وزارية متكاملة، وتشمل حقيبتي الدفاع والداخلية”، مشيراً إلى أن “هناك ايضاً بعض الخلافات بين الكتل السياسية على المرشحين”.

ونوه شاكر، إلى أن “البرلمان لم يتسلم لغاية الان (السيفيات)، الخاصة بمرشحي الحكومة الجديدة”، مؤكداً أن “البرلمان عازم اليوم، على تشكيل الحكومة”.

وعقدت اللجنة “الخاصة” المكلفة بمناقشة المنهاج الحكومي، في وقت مبكر من اليوم الأربعاء، اجتماعها برئاسة النائب الأول لرئيس البرلمان حسن الكعبي، لبحث البرنامج المقدم من قبل رئيس الوزراء المكلف عادل عبدالمهدي.

وعبر تيار الحكمة الوطني, اليوم (24 تشرين الاول 2018), عن خيبة أمله من أسماء الوزراء في حكومة عادل عبد المهدي, واصفا اياها بـ”حكومة الكهول”.

واعلن التلفزيون الرسمي، امس الثلاثاء (23 تشرين الاول 2018)، أن رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي، سيعرض حكومته رسميا في جلسة مجلس النواب اليوم، في الساعة الثامنة مساء.