Shadow Shadow
كـل الأخبار

الاقتصاد وكورونا وخطط الحكومة على طاولة مباحثات المكلف مع وزير المالية والنقابات

2020.04.08 - 16:38
الاقتصاد وكورونا وخطط الحكومة على طاولة مباحثات المكلف مع وزير المالية والنقابات
بغداد – ناس بحث رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي، الأربعاء، مع وزير المالية فؤاد حسين الأوضاع السياسية والاقتصادية وتاثيرات كورونا على الاقتصاد العراقي والدولي. وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء، تلقى "ناس"، نسخة منه اليوم (8 نيسان 2020)، أن "الزرفي استقبل وزير المالية فؤاد حسين،وجرى خلال اللقاء بحث مستجدات الاوضاع السياسية والاقتصادية والمالية وتاثيرات جائحة كورونا على الاقتصاد في العراق ودول العالم". وأضاف البيان أنه "تم الاطلاع على الوضع المالي للبلد، وتداعيات انخفاض اسعار النفط، والاجراءات الواجب اتخاذها لتامين الاحتياجات الضرورية خلال الفترة المقبلة". وأوضح البيان أنه وفي جانب اخر من اللقاء "جرى مناقشة الملف السياسي ومشاورات الكتل السياسية لتشكيل الحكومة والتاكيد على اهمية الاسراع بتشكيل حكومة تاخذ على عاتقها مواجهة التحديات العديدة التي يمر بها البلد والانتقال الى مرحلة تنمية الاقتصاد والاعمار والاستثمار".  www.nasnews.com تابع/ي أيضاً: آخر تطورات الوباء في محافظتك عبر “مرصد كورونا العراق”  www.nasnews.com وفي لقاء آخر مع رؤساء الاتحادات والنقابات، شدد رئيس مجلس الوزراء المكلف عدنان الزرفي على اهمية معالجة البيروقراطية والروتين القاتل في دوائر ومؤسسات الدولة وضرورة احترام الزمن وتقديم كل الدعم والتسهيلات لاصحاب الشركات والمشاريع للنهوض بالبلد اقتصاديا. وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء تلقى "ناس"، نسخة منه اليوم (8 نيسان 2020)، أن "الزرفي استقبل رؤساء الاتحادات والنقابات، واكد على الدور الكبير لهذه الاتحادات والنقابات ودورها الفاعل في بناء البلد خلال المرحلة المقبلة".   واشار الى ان "الحكومة المقبلة ستعمل جاهدة من اجل محاربة الابتزاز والفساد المالي المستشري في المشاريع المهمة"، مؤكدا "وجود فلسفة اقتصادية ومالية بان تكون الموازنة المالية السنوية من غير عوائد النفط". وبين ان "لدينا احصائيات ومؤشرات دقيقة عن واقع المرأة وعن القطاعات الصحية والتربوية والاقتصادية والقطاع الخاص وغيرها، وكل قطاع توجد استراتيجية وخطط دقيقة للنهوض به". بدورهم قدم رؤساء النقابات والاتحادات "عرضا عن عملهم وخططهم المستقبلية والعقبات التي تقف حائلا دون تطوير هذا العمل".