Shadow Shadow
كـل الأخبار

مدير صحة المثنى يرد على ضجة الأسعار : الكمّامة بـ 700 دينار فقط وموظف الحسابات أخطأ!

2020.04.04 - 22:12
مدير صحة المثنى يرد على  ضجة الأسعار : الكمّامة بـ 700 دينار فقط وموظف الحسابات أخطأ!
بغداد - ناس  أوضح الدكتور عون هاني المالكي مدير عام صحة المثنى، السبت، حقيقة الأسعار المعلنة بشأن شراء المواد والمستلزمات الطبية للدائرة من تبرع وزارة النفط. وأثارت الأرقام المعلنة من دائرة الصحة لغطاً على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب ما قيل إنه ارتفاع في أسعار تلك المستلزمات. وقال المالكي في بيان تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (4 نيسان 2020) إنه "في يوم الخميس المصادف 2/4 تم الاتصال بي من المحافظه لغرض تنزيل مبلغ 200 مليون دينار عراقي في حسابات دائرة صحة المثنى، وهذا المبلغ  تبرع من المنتوجات النفطيه لتسع محافظات من ضمنها المثنى، حيث أن تحويل المبلغ يحتاج الى كتاب رسمي من قبل دائرة الصحه، وتثبت فيه مبالغ المشتريات التي تخص كورونا". وأضاف، أنه "كان هناك خطأ في الكتاب من قبل موظف الحسابات في دائرتنا وسوف تتم معالجته غداً إن شاء الله". وبشأن الأسعار، أوضح قائلاً: " نحن الآن في أزمه حقيقيه خانقه، وفي معركه شرسه مع كورونا وكوادرنا بحاجه إلى حمايه حتى تقاتل وتعالج الناس، إذ الآن المواد شبه مفقوده، والمحافظات منقطعه عن بعضها، وبغداد منعزله من أين نجلب المواد والمستلزمات وعدة وقاية لغرض حماية المنتسب حتى يعالج المريض". وتابع، "هناك شحه عالميه وأسعار كارثيه وصعود خيالي لاسعار الكمامات والبدلات والأكثر أنها غير موجوده". ولفت إلى أن "الكمام N95 سعره 22 الف وهذا بشق الانفس، والبدله البيضه سعرها 45 ألف، والكمامات العاديه سعرها 35 ألفاً للباكيت الواحد فيه 50 قطعه"، مشيراً إلى أن " هذه أسعار المواد، وهي غير موجودة،  وأنا محرج لأني يجب أن أوفرها حتى تعمل كوادرنا وبأي سعر، أما من ينظر علينا و يكتب على منصات التواصل والذي لديه شك أبوابنا مفتوحة للجميع، أو يجهزني بشكل فوري واشتري منه باي سعر  لا يقول لي انتظرني أسبوع أو أسبوعين نحن في أزمة شرسة والتأخير خطر على أبنائنا".