Shadow Shadow
كـل الأخبار

كردستان توضح بشأن حظر التجوال الصارم .. الاستثناء يشمل الصيدليات فقط!

2020.04.04 - 16:24
كردستان توضح بشأن حظر التجوال  الصارم .. الاستثناء يشمل الصيدليات فقط!
بغداد – ناس تعتزم دائرة الصحة في إقليم كردستان، السبت إصدار تعليمات جديدة بشأن الحظر بهدف الحيلولة دون تفشي فيروس كورونا الذي انتقل الى "المرحلة الثالثة" في البلاد. وقال وزير الصحة سامان البرزنجي في مؤتمر صحفي تابعه "ناس" اليوم (4 نيسان 2020) "سوف يتم تنظيم عمل المؤسسات والدوائر الصحية بجداول مدروسة، وأن البيشمركة والآسايش والشرطة سيعملون على تسهيل الحياة اليومية ونعتذر على تلك الإجراءات". وأشار إلى أن "الجميع يعمل سوية بتوجيه رئيس الوزراء مسرور البارزاني والحكومة على الخط منذ اللحظة الاولى واتخذنا التدايبر اللازمة". وأعرب عن شكره للفرق الطبية التي "قدمت جهود مشكورة وساعدت على تخفيض نسبة المصابين". ودعا المواطنين إلى "وضع كل الاحتمالات نصب اعينهم وان يلتزموا في بيوتهم"، مشيراً إلى أننا "نمر بالمرحلة الأولى والثانية وسندخل الثالثة". وأكد البرزنجي عن أن "هذه التدابير ضرورية لكشف الحالات المشكوك بها او التي لم تظهر بعد"، وأن وزارته "تبذل كل هذه الجهود حتى لا يتفشى الفيروس كما تفعل الدول المتقدمة والصناعية لمجابهة الفيروس". وناشد السكان "التعاون مع الداخلية والصحة لحماية المواطنين وتأمين الغذاء"، وطمأن مواطني إقليم كردستان بأن "اكثر من 70 مصابا تشافوا بشكل تام وهناك نحو 140 مصاب بحالة جيدة والخطورة ستكون في حال انتشر ولن تكون حينها منفعة لتشديد الحجر الصحي". وختم مؤتمره بشكر "جميع الجهات التي بذلت اسعى ما بواجبها من اجل حصر اثار الفيروس ، استقدمنا كل ما لدينا من جهود ولكن من دون التعاون لن ينفع اي شي". nas ويوم أمس، قررت حكومة إقليم كردستان، فرض حظر شامل على تجوال العجلات والمارة في مدن الإقليم لمدة يومين، فيما توعدت باعتقال أي ضابط أو موظف بما فيهم الكوادر الصحية في حال كسرهم الحظر خارج أوقات عملهم الرسمية. وقالت وزارة الداخلية في حكومة إقليم كردستان، في بيان، تلقى “ناس” نسخة منه (3 نيسان 2020) إن “قرار الحظر الذي يشمل كل المحافظات والإدارات المستقلة سيبدأ بالسريان اعتباراً من الساعة 12:00 من ظهر يوم غد السبت (4 نيسان 2020)، ولمدة 48 ساعة”. وأضافت أن “القوات الأمنية ستعتقل أي ضابط أو موظف منتسب لقوات الأمن الداخلي والأسايش ووزارة البيشمركة أو القوات التابعة للحكومة الاتحادية والتي تخدم في الإقليم إذا ما استخدموا البطاقة التعريفية والآليات العسكرية خارج أوقات العمل لخرق حظر التجوال”. وتابعت أن “قرار إلقاء القبض يشمل كذلك الأطباء والكوادر الصحية والإدارية في وزارة الصحة الذين يستخدمون سيارات وهويات الوزارة لكسر الحظر خارج أوقات عملهم، واعتقالهم من قبل القوات الأمنية”. وشدد وزير داخلية إقليم كردستان ريبر أحمد، وفق البيان، على “إلغاء جميع تراخيص التنقل التي مُنحت سلفاً من قبل المحافظات والإدارات المستقلة والوحدات الإدارية وكل المؤسسات الحكومية”. وأشار البيان، إلى أن “الحظر يشمل جميع الأسواق والمخابز والمواقع الخدمية التي كانت قد تم ترخيصها سابقاً، باستثناء الصيدليات”، مبيناً أن “الحركة التجارية عبر المنافذ الحدودية والمحافظات والإدارات المستقلة تبقى مستثناة من قرار تشديد حظر التجوال”.