Shadow Shadow
كـل الأخبار

بعد ليلة ساخنة..

الناصرية.. صدامات دموية بين قوات الأمن ومتظاهرين يعترضون على حظر التجوال (صور)

2020.04.04 - 10:54
الناصرية..  صدامات دموية  بين قوات الأمن ومتظاهرين يعترضون على حظر التجوال (صور)
ناس - ذي قار خلفت صدامات، قتلى وجرحى بين قوات الأمن ومتظاهرين في مدينة الناصرية مركز محافظةذ ي قار. وقال مصدر في قيادة الشرطة لـ"ناس" اليوم (4 نيسان 2020)، إن "المنتسب في سرية سوات (ي.ج.ج) من سكنة ناحية المنار قتل بالرصاص خلال صدامات مع محتجين يدعون إلى كسر حظر التجوال". وأضاف، إن "ضابطاً برتبة عقيد في شرطة ذي قار أصيب بالرصاص أيضاً وتم نقله للمستشفى وأجريت له عملية جراحية وهو بصحة جيدة الآن". واوضح أن "الصدامات خلفت عدداً من الجرحى بين صفوف المتظاهرين"، مشيراً إلى أن "القوات الأمنية اعتقلت العشرات من المتظاهرين وهم قيد التحقيق وسيتم تسليمهم إلى القضاء". وقررت السلطات إثر ذلك، فرض حظر تام للتجوال يشمل جميع أنحاء المحافظة، مع غلق محطات الوقود وقطع كل الطرق والتقاطعات والطرق الخارجية والجسور والمحلات والأسواق، باستثناء محال المواد الغذائية والخضروات. وشهدت محافظة ذي قار، مساء الجمعة، مصادمات وأعمال عنفٍ وقعت بين مجموعة مواطنين معترضين على فرض حظر التجوال الاحترازي في المحافظة، وقوات الأمن، قبل أن تقتحم "مكافحة الشغب" ساحة الحبوبي مركز تظاهرات المحافظة. وقال مراسل "ناس" أمس (3 نيسان 2020) إن عشرات الأشخاص تظاهروا، مساءً، معترضين على فرض حظر التجوال المفروض في ذي قار تجنباً لتفشي فيروس "كورونا"، وتأثيره على عمّال الأجور اليومية والكسبة، وجابوا شوارع المدينة، قبل أن يتوجهوا إلى جسر النصر وسط الناصرية لفتحه أمام حركة السيّر. وأضاف أن القوات الأمنية حاولت تفريق المتظاهرين قرب الجسر، الأمر الذي أدى إلى وقوع مصادمات بين الطرفين. ووثقت مشاهد مصورة، اطلع عليها "ناس" اليوم جانباً من المصادمات، كما أظهرت وقوع إصابات في صفوف المتظاهرين، قبل أن تقتحم القوات الأمنية ساحة الحبوبي، مركز اعتصامات ذي قار، بعد أن أطلقت الرصاص في الهواء لتفريق التجمعات على جسري النصر والحضارات لإعادة غلقها من جديد، أعقبها صدور أمراً من قيادة شرطة ذي قار للقطعات الأمنية بالتأهب والدخول في حالة الإنذار القصوى. وفيما أفاد مصدر أمني بأن "أوامر صدرت بنزول قوات مكافحة الشغب لاستعادة السيطرة على الوضع، وقد وصلت الآن قرب ساحة الحبوبي من جهة مديرية التربية"، وقوله إن "القوات الأمنية مسيطرة على الوضع ومنتشرة في كل مكان"، أشار مصدر طبي في حديث لـ"ناس" اليوم (3 نيسان 2020) إلى "مقتل متظاهراً واحداً، من مواليد 2000، بالرصاص الحي، وإصابة 13 آخرين سيتم إدخال بعضهم إلى صالات العمليات لإستخراج الرصاص من أجسامهم". في الأثناء، أصدر محافظ ذي قار بالوكالة، أبا ذر العمر، بتطبيق حظر التجوال التام في المحافظة، وإدخال القوات الأمنية فيها بحالة الإنذار.