Shadow Shadow
كـل الأخبار

مؤشرات جيدة من البصرة.. وجبة متعافين تستعد للخروج

2020.03.28 - 17:01
مؤشرات جيدة من البصرة.. وجبة  متعافين  تستعد للخروج
ناس - بغداد كشفت دائرة صحة البصرة، الجمعة، عن قرب خروج مصابين بفيروس "كورونا" في المحافظة تماثلوا للشفاء. وقال إعلام دائرة صحة البصرة في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (27 آذار 2020) إن "العيداني، رئيس خلية أزمة البصرة، إضافة إلى مدير صحة المحافظة عباس خلف التميمي، ومدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة رياض عبد الأمير، أجروا زيارة ميدانية إلى مستشفى البصرة التعليمي للوقوف على الإجراءات الطبية الوقائية المتخذة فضلا عن الخدمات المقدمة للمواطنين". ونقل البيان، عن أسعد العيداني قوله، خلال الزيارة، إن "مستشفى البصرة التعليمي بات مهيئا لاستقبال حالات الاشتباه الاصابة بفايروس كورونا من حيث العلاجات وتواجد الكوادر الطبية والصحية والخدمات الفندقية"، مبيناً أن "التقييم العام للعمل جيد جدا بالاستناد الى رأي الأطباء ومدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة، ويوازي ماهو مقدم في دول العالم". وأشار العيداني إلى أن "الحد من انتشار المرض يقع على عاتق خلية الأزمة من خلال التأكيد على حظر التجوال ومنع التواجد في الأماكن العامة"، متعهداً بـ"مكأفاة تشجيعية للكوادر من قبل الحكومة المحلية". ومن جانبه، قال مدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة، رياض عبد الأمير، إنه "تم الاطلاع على الإجراءات الوقائية والتشخيصية والعلاجية المتخذة من قبل دائرة صحة البصرة"، مبيناً أن "الإجراءات الوقائية جيدة، لكن المسؤولية الأكبر تقع على عاتق المجتمع والحكومة المحلية ودائرة صحة البصرة من خلال نشر فرق التحري التي تم تقييمها على انها جيدة، فضلا عن تشديد إجراءات الحظر على المواطنين في المواقع التي تعتبر بؤره للإصابة". وأضاف "تم الاطلاع على جهود المختبر حيث يتم العمل على فحص الحالات على ثلاث وجبات حتى الثالثة ما بعد منتصف الليل للحرص على عدم تأخر المواطن والانتظار، وكانت النتائج دائما مطابقة، لما يظهر من نتائج في مختبر وزارة الصحة". ومن جهته، كشف مدير عام دائرة صحة البصرة عباس التميمي، أن "عددا جديداً من مرضى كورونا من المتماثلين للشفاء سيتم إخراجهم خلال اليومين المقبلين"، مؤكداً على "مواصلة جهود الكوادر الطبية والصحية في مواجهة انتشار الفايروس، و متابعة حالات الإصابة بشكل مستمر من قبل الأطباء الاختصاص، واستمرار فرق التحري مستمرة في البحث عن الحالات المشتبه اصابتها في المناطق".