Shadow Shadow

نائب ينتقد إجراءات مواجهة كورونا : شكلوا لجاناً شعبية!

2020.03.27 - 23:47
نائب ينتقد إجراءات مواجهة  كورونا :  شكلوا لجاناً شعبية!
ناس - بغداد عدَّ النائب مظفر اسماعيل الفضل، الجمعة، اجراءات خلية الأزمة الحكومية الخاصة بمواجهة فيروس "كورونا"، غير كافية لاحتواء الفيروس، فيما اقترح تشكيل لجان شعبية تطوعية مساندة لها. وقال الفضل في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (27 آذار 2020)، إنه  "بالنظر لما تمر به مدينة البصرة بالخصوص والعراق عموما من تفشي لوباء الكورونا، نجد أن هنالك ارتفاعاً في معدلات الإصابة على الرغم من الإجراءات والقرارات التي أصدرتها خلية الازمة والمشكلة بالقرار 55، والتي كان الهدف منها الحد من انتشار العدوى بين الناس وتفشي الوباء". وأضاف، "على الرغم من أهمية ما أصدرته خلية الأزمة من قرارات، إلا أنها عجزت عن حث المجتمع على تطبيقها حرفية لأسباب كثيرة ومتعددة"، مبيناً أن "الاجراءات الحالية لايمكن لها الحد من تفشي الوباء وتتبع المصابين ومعالجتهم، فالوضع الحالي مشابه لحالة ردة الفعل وليس الفعل نفسه في محاربة الوباء وملاحقته". ودعا عضو مجلس النواب، اللجنة المكلفة الى "تشكيل لجان شعبية تطوعية تهدف الى مساندة أجهزة الدولة في تنفيذ اجراءات الحجر الصحي ونشر الوعي الصحي ورصد الخروقات الوقائية لانتشار العدوى وإبلاغ الجهات المختصة لاتخاذ الاجراءات القانونية، وفق القانون واجراء عمليات الفحص الحراري على كافة الافراد الذين يتنقلون ضمن ضوابط التنقل المسموح بها وضمن مداخل الأسواق والمباني وفي الطرق العامة". وحث أيضاً على "تشكيل فرق صحية تقوم بالمسح الميداني للمناطق السكنية لرصد حالات الاصابة وتقليل فرص انتشار العدوى وعدم انتظار اكتشاف الاصابة لحين مراجعة المستشفى وما يسببه ذلك من انتشار للعدوى". وحذر من أن  "الوضع الحالي ينذر بخطر كبير"، داعياً أبناء الشعب العراقي كافة، وأبناء محافظة البصرة خاصة إلى "الالتزام بالتوجيهات والتعليمات الصادرة من خلية الأزمة ووزارة الصحة "، مشيداً بـ "كل الكوادر الطبية والأمنية والأجهزة الساندة التي تعمل ليل ونهار لمنع انتشار هذا المرض الخطير". nas وفي أحدث أخبار كورونا في العراق، أعلنت دائرة صحة السليمانية، تماثل 9 مصابين بفيروس “كورونا” في المحافظة إلى الشفاء، فيما أفادت مصادر طبية بتعافي 3 حالات في أربيل. وقال مدير الدائرة صباح هورامي في بيان مقتضب، تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (27 آذار 2020) إن “9 مصابين بفيروس كورونا في السليمانية تماثلوا للشفاء”. وفي أربيل، أفادت مصادر طبية بتعافي 3 حالات مصابة بالفيروس أيضاً. وقالت المصادر لـ”ناس” اليوم (27 آذار 2020) إن “3 مصابين بفيروس كورونا، بينهم امرأة حامل، تماثلوا للشفاء”. nas وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، أعلنت ديالى وواسط، تسجيلهما حالة إصابة بفيروس “كورونا” في كلتا المحافظتين، مقابل تماثل طفلين مصابين بالفيروس في السليمانية للشفاء. وقالت دائرة صحة ديالى في بيان، تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (27 آذار 2020) إنها “سجلت إصابة جديدة بفيروس (كورونا) لرجل يبلغ من العمر 65 سنة من سكنة بعقوبة”. ومن جانبها، ذكرت دائرة صحة واسط في بيان مقتضب، تلقاه “ناس” اليوم، أنها سجلت أيضاً حالة إصابة بالفيروس. في الأثناء، أعلنت وزارة الصحة في حكومة إقليم كردستان، تماثل طفلين مصابين بفيروس “كورونا” في مدينة السليمانية للشفاء. NAS واعلنت وزارة الصحة والبيئة، في وقت سابق من اليوم الجمعة، تسجيل 76 حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا في عموم العراق. وذكرت الوزارة في بيان، تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (27 اذار 2020) ان “مختبرات الوزارة شخصت تأكيد اصابة ٧٦ حالة جديدة بفيروس كورونا المستجد في العراق موزعة كالتالي:- بغداد الرصافة: ٩ بغداد مدينة الطب: ٢ بغداد الكرخ: ٣ البصرة: ٣٦ كركوك: ١ النجف: ١٨ السليمانية: ١ ذي قار: ١ بابل: ١ صلاح الدين: ١ أربيل: ٣ واشارت وزارة الى الصحة الى انه “تم تسجيل ٤ وفيات جديدة موزعة كالتالي: (حالتين في البصرة وحالة واحدة في ذي قار وحالة واحدة في بابل)”. وعن حالات الشفاء من الفايروس كشفت الوزارة عن “تسجيل ١٧ حالة شفاء جديدة موزعة كالتالي:- بغداد الرصافة: ٤ السليمانية: ١٢ الديوانية: ١ وكشفت الوزارة أن “مجموع الإصابات الكلي في العراق: ٤٥٨ ، وعدد حالات الوفاة: ٤٠، بينما تم تسجيل حالات شفاء: ١٢٢”