Shadow Shadow
كـل الأخبار

وفقاً للبيانات الرسمية في البلدين

مقارنة بالأرقام بين العراق وتركيا: هل انخفاض أعداد الإصابات مؤشر كافٍ للتفاؤل؟

2020.03.27 - 16:59
مقارنة بالأرقام بين العراق وتركيا: هل انخفاض أعداد الإصابات مؤشر كافٍ للتفاؤل؟
بغداد - ناس سلطت الأرقام الأخيرة الصادرة من وزارة الصحة التركية، الضوء على أحد أكثر الجوانب أهمية في الحرب العالمية ضد وباء كورونا، فبينما تركز الاحصائيات واهتمامات الرأي العام والإعلام بإحصاءات المصابين والضحايا وحالات الشفاء، بدأت المراكز المتخصصة والدول المتقدمة بالتركيز على مدى قدرة كل دولة على رفع عدد الاشخاص الخاضعين للفحوصات. ووفقاً لبيان صادر عن الصحة التركية، اطلع عليه "ناس" (27 آذار 2020)، فإن الوزارة تمكنت من إجراء 5000 اختبار يوم الأربعاء الماضي (25 آذار 2020)، فيما نجحت برفع العدد إلى 7286 اختباراً  في اليوم التالي. وفي العراق، توقفت وزارة الصحة عن اعلان ارقام الحالات التي تم فحصها لتكتفي بيانات الوزارة بإعلان حالات الاصابة والشفاء والوفيات فقط. لكن بمراجعة آخر ارقام صدرت من الوزارة قبل توقفها عن الإعلان، يظهر أن الوزارة تمكنت من اجراء (350) فحصاً يوم الجمعة (20 آذار 2020)، و (106) فحوصات يوم الأحد (22 آذار 2020)، و (129) فحصاً يوم الاثنين (23 آذار 2020) ورغم أن العراق مازال يباهي بوجوده في منطقة غير متقدمة على سلم الدول الموبوءة، إلا أن خبراء يشككون بمدى أهلية أرقام الإصابات التي تصدرها الوزارة بالنظر إلى مجموع عدد الحالات الخاضعة للفحص، والتي لا تتجاوز 10 بالمئة قياساً بدول أخرى مثل تركيا. ورغم ذلك، يُبدي العراق مزيداً من الاهتمام "البطيء" نسبياً، في زيادة أعداد اجهزة الفحص (بي سي آر)، حيث أعلنت عدة محافظات وصول، أو قرب وصول، اجهزة الفحص، تمهيداً للاستغناء عن الفحص المركزي في بغداد. وبدأ العراق مشوار فحص الحالات عبر نقطة فحص واحدة في العاصمة بغداد، قبل أن يتم تزويد محافظة النجف (أول مدينة سجلت اصابة في العراق عن طريق طالب علوم دينية إيراني الجنسية) بجهاز فحص. وفي وقت لاحق، تلقت محافظة البصرة جهازاً للفحص، فضلاً عن إقليم كردستان الذي يجري فحوصاته محلياً.
اطلع/ي على آخر أرقام كورونا عبر مرصد كورونا العراق
ومن المقرر أن تتسلم دائرة صحة ذي قار، جهاز PCR الخاص بكشف مصابي فيروس كورونا، الجمعة.   وقال مدير عام الدائرة عبد الحسين الجابري، في بيان تلقى “ناس” نسخة منه، (26 آذار 2020) إن “وزارة الصحة رفدت الدائرة بهذا الجهاز وسيتم استلامه الجمعة من أجل فحص جميع العينات المشتبه بإصابتها بفايروس كورونا داخل المحافظة وعدم إرسالها الى مختبر الصحة العامة في بغداد”. وأضاف، أن “الأيام القادمة سيتم تجهيز الدائرة بالمواد الطبية اللازمة لاستخدامها مع الجهاز في إظهار نتائج فحص العينات”. يذكر أن العراق يمتلك عدداً محدوداً من تلك الأجهزة، كانت محصورة في العاصمة بغداد، قبل أن يتم تسليم محافظتي البصرة والنجف اجهزة بي سي آر، فضلاً عن إقليم كردستان، فيما تحدثت مصادر طبية عن وصول اجهزة مماثلة إلى محافظة الأنبار.
وأعلنت دائرة صحة الانبار، الخميس، عن وصول جهاز pcr أمريكي المنشأ، لفحص مصابي كورونا. وقال المسؤول في إعلام صحة الانبار أنس قيس، إن “هذه الاجهزة كفيلة بكشف الحالات المشتبه فيها بفترة قصيرة وهذا الامر يساعدنا على عدم حجر المشتبه بهم لفترات طويلة لحين وصول نتائج الفحص من بغداد، حيث تم تجهيز أحد الاجهزة لوزارة الصحة العراقية من قبل شركة كيماديا والجهاز الثاني تم تجهيزه من قبل أحد المتبرعين وتم تنصيبه في مستشفى الفلوجة التعليمي”. وأضاف خلال حديث لـ”ناس” (26 آذار 2020) إنه ” تم توزيع الاجهزة بحسب الكثافة السكانية للمحافظة ليكون جهاز في الرمادي والمناطق الغربية من المحافظة والاخر في الفلوجة والمناطق الشرقية من المحافظة”. وحول الية العمل في الجهاز قال عصام رشيد محمد مدير المختبر المركزي لدائرة صحة الانبار إنه “من المقرر وصول فريق متخصص من وزارة الصحة لتدريب كادر من صحة الانبار”.
إقرأ/ي أيضاً:- عن كورونا والتفاؤل الحكومي