Shadow Shadow
كـل الأخبار

الخارجية تعلن عدد الإصابات بكورونا في صفوف الجالية العراقية

2020.03.26 - 09:23
الخارجية تعلن عدد الإصابات بكورونا في صفوف الجالية العراقية
بغداد – ناس اعلنت وزارة الخارجية، الخميس، عدد المصابين بفايروس كورونا في صفوف الجالية العراقية، كاشفة عن تسجيل اصابات في كل من الأردن وإيطاليا ولبنان والنمسا. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، في تصريحات صحفية، تابعها "ناس"، اليوم (26 اذار 2020)، ان "وزير الخارجية وجه سفارات وبعثات جمهورية العراق في الخارج بمتابعة شؤون أبناء الجالية العراقية"، موضحاً "نحن نتلقى المناشدات والرسائل من العراقيين  الذين يرومون العودة إلى العراق بالتنسيق مع وزارة النقل والخطوط الجوية العراقية". ولفت الصحاف الى أنه "تم تسيير رحلتين من مطار القاهرة إلى بغداد على متن الخطوط الجوية العراقية، الرحلة الأولى كانت أمس الاول وضمت 282 شخص عراقي، وامس كانت الرحلة الثانية، وضمت 291 شخصا عراقيا ومن قبلها كانت هناك رحلتان أيضاً من مطار نيودلهي في الهند وضمت قرابة 400 مواطن عراقي". وبين الصحاف أنه "نتلقى المناشدات من دول عدة كتركيا وبعض دول الخليج والسودان ونتلقى هذه المناشدات باهتمام بالغ وننسق الاستجابة لها مع خلية الأزمة الوزارية"، مضيفاً أن "التقارير المؤكدة حول عدد العراقيين المصابين بفيروس كورونا في الخارج تسع حالات في المملكة الأردنية و6 حالات في إيطاليا وحالتان في لبنان و5 حالات مشتبه بها في النمسا وهم في مرحلة العزل الصحي". واشار المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية إلى أنه "تداولت بعض وسائل الإعلام أن مواطناً عراقياً في بريطانيا كان قد توفي، ولذلك نسقنا مع سفارة جمهورية العراق في بريطانيا وتأكد لنا أن حالة الوفاة ليست جراء فيروس كورونا إنما لمرض عضوي آخر".
وكان النائب سركوت شمس الدين قد وجه، الثلاثاء، مناشدة للبحث في قضية 80 عراقيا عالق في منفذ الخابور أقصى شمال غربي العراق، فيما أكدت الخارجية العراقية أنها تتابع القضية. وقال شمس الدين في تدوينة “تابعها “ناس” (24 اذار 2020)، “الان هناك اكثر من 80 عراقيا في معبر خابور لا يمكنهم الدخول الى العراق من قبل سلطة حكومة اقليم كوردستان، تحتاج إلى تدخل على الفور”. وفي الأثناء، أكد الناطق باسم وزارة الخارجية احمد الصحاف في رد على تغريدة المناشدة أن وزارته تتابع القضية. وأضاف الصحاف “نتابع باهتمام بالغ موضوع العراقيين في المنفذ المذكور وان وزارة الخارجية تتابع عن كثب المواطنين العراقيين العالقين في الخارج جراء التدابير المتخذة بدول عديدة حول تفشي فيروس كورونا سعيا لإيجاد حلول لمعاناتهم في الأماكن التي يتواجدون فيها”.