Shadow Shadow
كـل الأخبار

عبد المهدي يحذر من الاستهانة: التجمعات وسط ناقل لكورونا

2020.03.20 - 17:53
عبد المهدي يحذر من الاستهانة: التجمعات وسط ناقل لكورونا
ناس – بغداد أكد رئيس حكومة تصريف الأمور اليومية، المستقيل، عادل عبد المهدي، الجمعة، أن خطر فيروس "كورونا" لا يزال محدقاً بالعراق، مشدداً على ضرورة عدم الاستهانة بالتوجيهات الصحية. وقال عبد المهدي في رسالة إلى الشعب العراقي، بمناسبة وفاة الإمام الكاظم، تلقى "ناس" نسخة منها اليوم (20 آذار 2020) "أتقدم  بخالص العزاء والمواساة إلى أبناء شعبنا الكريم  في ذكرى استشهاد الامام موسى بن جعفر عليهما السلام، ففي مثل هذه الايام من كل عام يحيي شعبنا ومعه الشعوب المسلمة هذه المناسبة الأليمة ويستذكر المؤمنون مواقف الثبات على المبدأ والتحلي بالصبر والحلم وكظم الغيط التي عرف بها الإمام حتى استشهاده". وأضاف "تمر هذه المناسبة وشعبنا يواجه تحدياً خطيرا جسيما هو تفشي فايروس كورونا في مختلف دول العالم واصابة ووفاة العديد من المواطنين الى جانب تحديات سياسية واقتصادية غير خافية عليكم". ولفت رئيس الوزراء المستقيل، الذي يرأس الآن حكومة تصريف الأمور اليومية، إلى أنه "رغم الجهود الكبيرة المبذولة لمواجهة هذا الوباء الكبير إلا إن خطره مايزال محدقا  بالعراق ودول الجوار، وبالبشرية جمعاء التي خسرت الآلاف من ابنائها مع تزايد عدد الاصابات والوفيات عدا الخسائر الاقتصادية الهائلة". ودعا عبد المهدي، المواطنين، إلى "ضرورة الالتزام بالتوجيهات والارشادات الصحية وأخذ التحذيرات على محمل الجد وعدم الاستهانة بها ومنها تجنب التجمعات التي تعد وسطا ناقلا للعدوى، والإلتزام بالقانون وبحظر التجوال الذي تقرر من أجل حماية ارواح المواطنين ووضع حد لتفشي هذا الوباء الخطير".