Shadow Shadow
كـل الأخبار

بهاء الأعرجي يتحدث عن خدعة سياسية في اختيار رئيس الوزراء!

2020.03.16 - 11:16
بهاء الأعرجي يتحدث عن  خدعة سياسية  في اختيار رئيس الوزراء!
بغداد – ناس كشف نائب رئيس الوزراء الاسبق بهاء الاعرجي، الاثنين، عن "خدعة سياسية" لتمرير بشأن رئيس الوزراء المرتقب. وقال الاعرجي في تديونة تابعها "ناس"، اليوم (16 اذار 2020)، إن "بعض القيادات السياسيّة وصلت إلى حدٍ لا يُصدّق من عدم المبالاة في مثل هذه الظروف الصعبة والحرجة التي يمرُّ بها عراقنا وشعبه، فقد إقترح أحدهم الإتفاق مع أحد المرشحين على قبول التكليف ثم الاعتذار عنه بهدف كسب ١٥ يوماً مرة أخرى، وبذلك يتوفر وقت إضافي لإختيار رئيس وزراء يُتفق عليه!". وتوشك المدة الدستورية لاختيار رئيس جديد للحكومة على النفاد خلال الدقائق القليلة المقبلة، فيما تتجه مؤشرات الحسم إلى شخصية مقربة من زعيم ائتلاف دولة القانون. وذكر مصدر مقرب من أجواء المفاوضات لـ”ناس”،  (15 آذار 2020)، أن “نائب رئيس ديوان رئاسة الجمهورية نعيم السهيل يتنافس مع ثلاثة من رؤساء الجامعات على منصب رئيس الوزراء”. وأضاف أن “السهيل مطروح بقوة الان داخل المفاوضات السباعية للأحزاب الشيعية في منافسة مع 3 رؤساء جامعات احدهم من محافظة كربلاء”. وأوضح أن “نعيم السهيل يحظى بقبول اطراف قوية داخل اللجنة السباعية”، لكنه أشار في المقابل إلى أن “هناك طرف قوي جدا يعترض عليه داخلها”. وأكد أن “المباحثات مستمرة، وتأمل اللجنة السباعية انتهاء المفاوضات الليلة وسط حالة من الترقب”. ويشغل المرشح الأبرز للمنصب، نعيم السهيل منصب نائب رئيس ديوان رئاسة الجمهورية، وشغل مناصب عديدة كمدير عام في أكثر من مؤسسة حكومية، فيما يقول الداعمون له أنه “يمتلك خبرة جيدة في إدارة الدولة”. في المقابل ترى بعض الاطراف انه “لا يمتلك المؤهلات اللازمة، ويجب أن تناط مهمة تشكيل الحكومة لشخصية بمؤهلات أكبر”. وأثارت التسريبات الشائعة بشأن اتفاق اللجنة السباعية على ترشيح نعيم السهيل لتشكيل الحكومة، حماس متظاهري ساحة التحرير من جديد، حيث جالوا في الساحة ومحيطها مشكلين أفواجاً، فيما حمل بعضهم صوراً للسهيل عليها علامة الرفض. المتظاهرون رفعوا أيضاً صورة للسهيل تجمعه بزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، وهتفوا ضد الشخصيتين.