Shadow Shadow
كـل الأخبار

صحة واسط تصدر توضيحاً بعد أنباء وفاة سيدة بفيروس كورونا

2020.03.10 - 21:28
صحة واسط تصدر توضيحاً بعد أنباء وفاة سيدة بفيروس  كورونا
بغداد – ناس أصدرت دائرة الصحة في محافظة واسط، الثلاثاء، توضيحاً بعد أنباء أفادت بوفاة سيدة جراء إصابتها بفيروس "كورونا". وذكر بيان للدائرة تلقى "ناس"، نسخة منه اليوم (10 آذار 2020)، "تنفي دائرة صحة واسط الخبر الذي تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول وفاة سيدة من قضاء العزيزية بسبب مرض الكورونا". واضاف البيان "نود توضيح ان السيدة كانت تعاني من مشاكل في الجهاز العصبي والتنفسي، وتشخيصها الطبي لا علاقة له بمرض كورونا، وهي لم تزر أي منطقة موبوءة". وتابع أنه "ولزيادة الاحتراز والشفافية تم إرسال نماذج تحاليل المتوفية الى مختبر الصحة المركزي وظهرت النتائج سالبة خالية من مرض الكورونا". وأعلنت وزارة الصحة والبيئة، الثلاثاء، شفاء 15 حالة مصابة بفيروس “كورونا” المستجد في محافظتين. وذكر بيان للوزارة تلقى “ناس”، نسخة منه اليوم (10 آذار 2020)، أن ” مختبرات دائرة الصحة العامة أكدت شفاء خمس عشرة حالة لمصابين سابقا بفيروس كورونا المستجد”. وأضاف البيان أن “11 حالة في محافظة بغداد (7 حالات في الكرخ و 4 حالات في جانب الرصافة) شفيت من الفيروس، فضلا عن 4 حالات في محافظة كركوك”. وهاجم مدير صحة الكرخ جاسب الحجامي، الثلاثاء، عدداً من دوائر الوزارة، بسبب ما وصفه بـ”الأداء الهزيل” في التصدي لفيروس كورونا.  وقال الحجامي في بيان تلقى “ناس” نسخة منه، اليوم (10 اذار 2020)، إنه “لا يختلف اثنان على الأداء الهزيل جداً لاعلام وزارة الصحة الذي ضم اليه قسم تعزيز الصحة وأجهز عليه وأنهى دوره تماماً، بعد ان كان سابقاً من الاقسام الفعالة يشهد له بذلك القاصي والداني (اقصد قسم تعزيز الصحة سابقاً)”. وتابع الحجامي، أنه “اعتقد الجميع أن الإعلام سيشهد اصلاحات مهمة بعد تسريبات ما يجري خلف الكواليس لاجتماعات خلية الأزمة والتي أوقعتها في حرج شديد لكن الأمور جرت بشكل طبيعي ولم يحصل أي تعديل على عمل الإعلام”. وأضاف، “لقد أصبحت الفجوة بين الناس والوزارة كبيرة جداً بعد الاداء الفاشل لبعض المفاصل المهمة في الوزراة ومنها الاعلام  ودائرة الصحة العامة المعنية بالدرجة الاولى بالتصدي لمرض كورونا حاله حال باقي الامراض المعدية والاوبئة، واذا كنا نحن المدراء العامون لانثق بما يصدر من الاعلام ودائرة الصحة العامة فماذا يفعل المواطن؟!”. وبين، “نحن في دائرة صحة الكرخ تحمّلنا بنفسنا مسألة الاعلام والتثقيف الصحي لعلمنا بالفشل التام للوزارة، وأظن أنه لا زال في الوقت متسع لتدارك الفشل وإلا فستكون العواقب وخيمة، وربما سنتحدث لاحقاً عن الاداء الهزيل جدا أو المختفي تماما لدائرة الصحة العامة”.