Shadow Shadow
كـل الأخبار

’المركب يغرق..’

الزرفي يتحدث عن حظوظه بنيل رئاسة الوزراء: تخفيض رواتب الموظفين تحصيل حاصل!

2020.03.09 - 22:33
الزرفي يتحدث عن حظوظه بنيل رئاسة الوزراء: تخفيض رواتب الموظفين تحصيل حاصل!
بغداد – ناس اتهم رئيس كتلة النصر النيابية عدنان الزرفي، الاثنين، حكومة عبد المهدي باثقال الموازنة من خلال تعيينات لتهدئة المحتجين، كاشفاً عن موقف الكتل السياسية من ترشيحه لمنصب رئاسة الوزراء.   وكشف الزرفي، الاثنين، عن موقف الكتل السياسية من ترشيحه لمنصب رئاسة الوزراء، واصفاً العراق بـ "البلد المنفلت بلا حدود أو منافذ ثابتة". وقال الزرفي، خلال استضافته في برنامج “الثامنة” الذي يقدمه الزميل احمد الطيب، تابعه “ناس” اليوم (9 اذار 2020)، إن "على القوى السياسية الاسراع بتسمية رئيس الوزراء"، لافتاً الى ان "موقف الكتل السياسية من ترشيحي لرئاسة الوزراء لم يلاقي اعتراضاً أو موافقة ".   وأضاف أن "حكومة عبد المهدي لم تستطع استثمار موازنة العام الماضي، و أثقلت الموازنة بتعيينات لتهدئة المحتجين، مما تسبب بعجز في الموازنة بلغ 56 ترليون نتيجة زيادة انفاق الحكومة"، كاشفاً عن "شركات باتت تشكل عبئأً على القطاع النفطي، في حين لا يوجد انتاج حقيقي في الوزارات عدا النفط ". ولفت الى ان "8 إلى 10 مليارات دولار هي واردات المنافذ الحدودية يدخل إلى الدولة منها مليار فقط"، واصفاً  العراق بـ(البلد المنفلت) بلا حدود أو منافذ ثابتة، والحكومة تقصدت بعدم (أتمتمة) المنافذ الحدودية، وعليها (أتمتة) المنافذ خلال أسبوع".   وانتقد الزرفي "لجنة "الحكومة الإلكترونية  لعدم وضعها خطة للمشروع رغم تخصيص 44 ترليون".   وعن مخصصات الرئسات الثلاث، كشف الزرفي عن "تقليصها بشكل كبير، ولكن هناك عقود في مكتب رئيس الوزراء يجب أن تعاد لوزارة المالية"، مضيفاً ان "خفض رواتب الموظفين سيكون تحصيل حاصلٍ إذا هبط سعر النفط، وغير مسموح للحكومة العبث باحتياط البنك المركزي البالغ 76 مليار دولار لتسديد الرواتب".   وفي ذات السياق قال الزرفي ان "صندوق التقاعد يملك خزيناً ولا قلق على رواتبهم، مبيناً ان "السياسي والمواطن سيتأثران في الأزمة المالية، فنحن في مركب يغرق  ولا بد من حكومة تدفع الضرر عن الاقتصاد".   وتسائل عن "جدوى صرف رواتب موظفي وزارة النقل من الدولة"، داعياً الى "حذف القطاعات الخاسرة من هيكلية الدولة، وتحويل الوزارات من استهلاكية إلى انتاجية".   وعن استهدف مقر حركة الوفاء التابعه له رفض الزرفي "اتهام اي جهات سياسية بالاستهداف موضحاً انه "لم يتعرض الى اي تهديد مؤخراً".
وطمأن القيادي في تحالف الفتح حنين القدو ، الثلاثاء، الموظفين والمتقاعدين بشأن ملف رواتبهم، بعد تصاعد وتيرة الأنباء المتداولة عن التوجه نحو خفض رواتبهم جراء انخفاض اسعار النفط والأزمة المالية. وقال القدو في بيان تلقى “ناس” نسخة منه، اليوم (9 اذار 2020)، “لم اُدلِ بأي تصريح حول خفض رواتب الموظفين والمتقاعدين كما تم الترويج له في بعض المواقع ووسائل الإعلام”، مضيفا أنه “من مسؤوليات وواجبات اللجنة المالية هي ممارسة الرقابة والمشاركة في تشريع القوانين ذات الطابع المالي”. وأكد أن “خفض الرواتب أو زيادتها للموظفين والمتقاعدين هي من صلاحيات وواجبات السلطة التنفيذية حصرا”،  مشيرا الى انه “لم يتم لحد الان اتخاذ أي إجراء بشأن الرواتب بالزيادة أو النقصان بالرغم من انخفاض أسعار النفط إلى النصف تقريبا”.