Shadow Shadow
كـل الأخبار

ترقب لنتائج التحليلات..

اشتباه بإصابة 12 شخصاً بـ كورونا في الموصل بينهم قادمون من إيران

2020.02.26 - 14:00
اشتباه بإصابة 12 شخصاً بـ كورونا  في الموصل بينهم قادمون من إيران
ناس – بغداد أعلنت دائرة صحة محافظة نينوى، الأربعاء، وضع اثني عشر شخصاً تحت الحجر الصحي بينهم اثنان قدما من إيران، للاشتباه بإصابتهم بفيروس "كورونا". وقال مدير صحة نينوى فلاح الطائي في تصريح صحفي تابعه "ناس"، اليوم (26 شباط 2020)، "سجلنا 12 حالة مشتبه بإصابتها بفايروس كورونا، اثنتان منها لشخصين قدما من ايران". واضاف الطائي أن "المشتبه بإصابتهم وضعوا تحت الحجر الصحي في مستشفى السلام بالموصل، بانتظار معرفة نتائج التحليلات". ونشر مركز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة تقريراً، حدد فيه الخطوات التي يتعيّن على المدارس والشركات القيام بها، في حال وصل فيروس كورونا المستجد إلى مستوى الوباء، في ظل تكهّنات المسؤولين بأن الأمر محتمل. ونقل التقرير، الذي تابعه “ناس”، اليوم، (23 شباط 2020)، تصريحات لمديرة المركز الوطني للوقاية وأمراض الجهاز التنفسي نانسي ميسونييه، أدلت بها لصحيفة نيويورك تايمز، قالت فيها “لم يعد السؤال عما إذا كان الوباء سيضرب البلاد، بل تحديد الوقت الذي سنشهد فيه حدوث ذلك”. وأضافت ميسونييه أن “المسؤولين الحكوميين لا يعرفون ما إذا كان انتشار الفيروس سيكون خفيفاً أم شديداً، لكن على الأميركيين الاستعداد لتعطيل حياتهم اليومية”، داعية “الرأي العام الأميركي إلى توقع أن الوباء قد يكون سيئاً”. ووجّه التقرير نصائح للمدارس بالنظر في مسألة تقسيم الطلاب في الصفوف الدراسية على مجموعات أصغر، أو استخدام “التعليم عن بعد عبر الإنترنت”، للحد من الاتصال الشخصي بين الطلاب. وأوصى التقرير الشركات والدوائر وأصحاب الأعمال التجارية باستبدال الاجتماعات بالمؤتمرات الهاتفية، أو خيارات “العمل عن بعد”. وشجّع التقرير المستشفيات على تغيير كيفية عزل المرضى، وتأخير العمليات الجراحية الاختيارية إذا لزم الأمر، فيما نبه الجماعات إلى تأجيل التجمّعات الجماهيرية للحد من الاتصال بين الناس. وختم التقرير بقول ميسونييه “حان الوقت الآن كي تبدأ الأعمال التجارية والمستشفيات والجماعات والمدارس والأشخاص العاديين، الاستعداد للوباء”.