Shadow Shadow
كـل الأخبار

الكابينة ستُمرر ..

نائب عن سائرون يحذر معارضي علاوي: ستدخلون البلد بأزمة

2020.02.26 - 12:33
نائب عن سائرون يحذر معارضي علاوي: ستدخلون البلد بأزمة
ناس - بغداد قال النائب عن تحالف سائرون، سلام الشمري، الأربعاء، إن البرلمان سيمنح الثقة لحكومة محمد توفيق علاوي بناءً على توافق سياسي حصل داخله. وذكر الشمري في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (26 شباط 2020) إن "أوضاع البلاد لا تحتمل أي أزمات جديدة، وعدم التصويت على الكابينة الوزارية ضمن الفترة الدستورية سيدخل البلاد بأزمة أخرى". وأضاف، أن "هناك توافقاً سياسياً داخل مجلس النواب على تمرير الكابينة ومنحها الثقة من أجل العمل على تنفيذ مطالب الشارع والمرجعية بالتهيئة للانتخابات المبكرة"، مؤكداً أنها "ستمرر" في جلسة منح الثقة المقرر عقدها يوم غد الخمس. ودعا النائب عن تحالف سائرون، الكتل السياسية المعارضة للحكومة الجديدة إلى "ترك الإصرار على المحاصصة واشتراط منح المناصب لضمان منح الثقة وعليها وضع المصلحة العامة فوق أي اعتبار". وكشف النائب عن تيار الحكمة حسن خلاطي، الأربعاء، عن تسلّم تياره نسخة من البرنامج الحكومي والسير الذاتية لأعضاء حكومة محمد توفيق علاوي، المقرر عرضها للتصويت داخل البرلمان يوم غد. وقال خلاطي في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، تابعه "ناس" اليوم (26 شباط 2020) إن تياره "سيحضر جلسة التصويت لمنح الثقة لحكومة علاوي، بعد أن اطلع على البرنامج الوزاري ،والسير الذاتية لمرشحي الكابينة الوزارية، وفيما بعد تقرر التصويت من عدمه". وأضاف، ان "رئيس الوزراء المكلف تمكن من إكمال كابينته الوزارية وفق الفترة الدستورية المحددة، فلا بد من تقديم كابينته ومنهاجه الوزاري إلى البرلمان ،لغرض التصويت عليه"، مبيناً أن "تيار الحكمة حريص على المضي وفق المسارات القانونية والدستورية، لاسيما بموضوع تشكيل الحكومة والتصويت عليها". ورجح فالح العيساوي المتحدث الرسمي باسم تحالف القوى العراقية بزعامة محمد الحلبوسي أن يقدم المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي استقالته خلال الساعات المقبلة. وأضاف العيساوي في حديث لبرنامج مواجهة سياسية الذي يقدمه الزميل نصير العوام، وتابعه "ناس" إن "علاوي سيقدم استقالته قبل جلسة الخميس"، مؤكداً أن "الكتل بدأت بالبحث فعلياً عن مرشح بديل". وبيّن "هناك عدة أسماء مطروحة لسيناريو مابعد انسحاب علاوي، من بينها اعادة ترشيح أسعد العيداني" والذي وصفه بأنه "مرشح مقبول لدى الجميع".
وهاجم رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، أول أمس الاثنين، رئيس الجمهورية برهم صالح متهماً إيّاه بالتجاوز على الدستور عبر رفضه ترشيح اشخاص قبل تكليف محمد توفيق علاوي بمهمّة تشكيل الحكومة. وكشف الحلبوسي في مقابلة متلفزة تابعها “ناس”، الاثنين (24 شباط 2020)، عن مضمون حوار جمعه بالمكلف محمد علاوي، أكد فيه أن الأخير أخبر الحلبوسي بأنه “كان يتوقف تكليفه برئاسة الحكومة منذ اكثر من سنتين، وأنه مستعد منذ تلك الفترة لهذه المهمة كما أن فريقه مكتمل بالنسبة للوزارات والمناصب العليا في الدولة”. وأضاف الحلبوسي أن “محمد توفيق علاوي يتعامل بطريقة بعيدة عن المنهج الذي يتحدث به، ويجب ان يكون واقعيا اكثر، إذ أنه جزء من الطبقة السياسية التي حكمت البلاد، وكان يقود التفاوضات عندما كان في ائتلاف الوطنية، واتمنى عليه ان لا يتنصل من اي مسؤولية ويكون واقعيا، فالهروب من المسؤولية ليس حلّا”. وتابع رئيس مجلس النواب مخاطباً المكلف بتشكيل الحكومة محمد علاوي، “اتمنى عليه خلال اليومين القادمين اقناع الشارع العراقي بكابينته الوزارية، وأن يعي مسؤولية ان تكون هناك طبقة من الشباب تتصدى للمسؤوليات”. الحلبوسي نقل عن علاوي قوله أنه “لم يكن مرشح ائتلاف الوطنية عام 2006 لشغل المنصب الوزاري، بل مرشح برهم صالح في تلك الفترة”، وتساءل الحلبوسي “هل يعيد التاريخ نفسه؟ صالح رشّح علاوي قبل 14 عاماً، فهل كانت المخالفة الدستورية مقصودة؟، وهل ان رفض صالح لكل المرشحين السابقين كان من أجل الوصول الى تكليف محمد علاوي؟، هل تتكرر احداث عام 2006 بترشيح علاوي من قبل برهم صالح لوزارة الاتصالات، لتعود بتكليفه بتشكيل الحكومة؟”. وبيّن “سألت علاوي في لقائي الأخير.. هل عملت وفق مصالح من رشّحك أم وفق منهج ومصالح الدولة إبان ترشيحك كوزير للاتصالات؟، لكن علاوي لم يُجب على السؤال”. وبشأن إمكانية عقد جلسة تمرير الحكومة من عدمها يوم الخميس المقبل قال الحلبوسي إن “السير الذاتية للوزراء يجب ان تصل قبل موعد الجلسة بـ48 ساعة أي يوم غد الثلاثاء، وإذا تأخر المكلف قد نضطر الى تأجيل موعد الخميس”، مبيناً “ان لم يتمكن علاوي من العبور ونيل الثقة في جلسة الخميس، فمن الممكن ان يكون له موعد اخر على ان لا يتجاوز تاريخ الثاني من شهر اذار المقبل، وهي فترة مرور شهر على تكليفه، وسندخل مرحلة جديدة امدها 15 يوما لترشيح اخر من قبل رئيس الجمهورية”. ولفت بالقول “ان لم نتمكن من اتخاذ قرار بأغلبية مطلقة، فذلك يعني ان المكلف لم ولن يتمكن من اقناع جميع الاطراف السياسية”.
ووجه الأمين العام لمجلس النواب ومدير عام الدائرة القانونية صباح جمعة الباوي، أمس الثلاثاء، دعوة إلى رئاسة الادعاء العام باتخاذ اجراءات قانونية حول تصريح أطلقه رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي على حسابه الشخصي في تويتر.
علاوي يواجه دعوى قضائية بسبب تغريدته المثيرة للجدل!                                                             www.nasnews.cm ووجه النائب محمد شياع السوداني، الثلاثاء، رسالة إلى المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي، رداً على تغريدته الاخيرة التي اتهم فيها جهات تعمل على عرقلة تمرير حكومته. وقال السوداني وهو احد اعضاء لجنة دراسة المنهاج الحكومي، في بيان تلقى “ناس”، نسخة منه أمس (25 شباط 2020)، إن “ما تمّ تداوله من تصريحٍ لرئيس الوزراء المكلف محمد علاوي وماوصفه بمحاولات عرقلة  تمرير حكومته يثير المزيد من الأسى”. وتابع، “على الرغم من أن هناك فساداً وتجاوزاً على المال العام لا يمكن انكاره او تبرئة اي جهة منه لكن ان يصل الامر بالسيد رئيس الوزراء المكلف أن يعدّ الموقف من حكومته حداً فاصلاً بين الحق والباطل وبين النزاهة والفساد فهذا شيء خطير، لا ينبغي ان يدعيه احد وهو بكل تأكيد لا يمت الى الديمقراطية بصلة، وإلا فما الحاجة الى التصويت؟”. واضاف، “ويتبادر إلى الذهن سؤال مهم وهو من اين حصل السيد علاوي على هذه التزكية المطلقة له ولفريقه قبل أن يباشروا بعملهم مع جل احترامنا اياهم جميعا؟”. وبين، “اننا نجد أن التصويت السري الذي يعترض عليه السيد علاوي إدعى لتحقيق العدالة وحرية الراي من دون خوف من تهديد أو طمع في فساد أو رشوة كما جاء في التغريدة، إذ أن أساس الفلسفة من التصويت السري هو تكريس حرية الرأي، واستبعاد أيّ مؤثر خارجي من تهديد من اخر طامع برشوة او ماشابه، ولهذا كان من الأجدى ان يدعو السيد علاوي الى التصويت السري وليس العكس إن كان هناك حرص حقيقي على نزاهة الاختيار وحرية الرأي وثقة بالمرشحين وتحديدا في أجواء مثل هذه  يشوبها الكثير من محاولات التأثير المتعمد الذي وصل إلى الإملاءات والتهديد بما يتناقض مع الحرية وقواعد الديمقراطية”. واختتم، أن “ما نتمناه ان يكون هذا التصريح غير صادر من السيد الرئيس المكلف او أن يبادر  بتوضيح يمكن ان يسهم في تقليل الأضرار الناتجة عنه لاسيما وهو يقف على بعد ساعات من عقد جلسة التقدم لنيل الثقة كما هو مقرر”.
وحذّر رئيس مجلس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، يوم أمس، من مخطط لإفشال تمرير حكومته، عبر مبالغ طائلة تدفع للنواب وجعل جلسة البرلمان سرية. وقال علاوي في تدوينة تابعها “ناس”، الثلاثاء (25 شباط 2020)، “لقد وصل إلى مسامعي أن هناك مخططاً لافشال تمرير الحكومة بسبب عدم القدرة على الاستمرار في السرقات لأن الوزارات ستدار من قبل وزراء مستقلين و نزيهين”. وأضاف علاوي “ويتمثل هذا المخطط بدفع مبالغ باهظة للنواب، وجعل التصويت سرياً، أأمل ان تكون هذه المعلومة غير صحيحة”.