Shadow Shadow
كـل الأخبار

كتب من سرير الحجر الصحي

رسالة مؤثرة من الطالب الإيراني المصاب بكورونا: النجف مدينتي والعراقيون شعبي..

2020.02.24 - 19:28
رسالة  مؤثرة  من الطالب الإيراني المصاب بكورونا: النجف مدينتي والعراقيون شعبي..
بغداد - ناس كتب الطالب الايراني سهيل الاميري المصاب بفيروس كورونا في العراق، الاثنين، رسالة على حسابه الشخصي، تابعها "ناس"، جاء فيها: "نحمد الله على كل حال في مرضنا و في صحتنا، هو الذي برحمته يخلقنا و يعطي صحة و يأخذه كما هو الحكيم. انا مصاب بفيروس كورونا، وأن الشفاء و الصحة و الحياة و الموت بيد الله. اتمنى أن الشعب العراقي و انا من ضمنهم (لأني هاجرت بلدي ايران، متوجهاالى النجف الاشرف لطلب العلم و خدمة الحسين عليه السلام، وما كان عندي نية الرجوع ابدا، و اخترت العراق ليكون بلدي والنجف مدينتي والشعب العراقي شعبي)، يكون سالما من كل البلايا. ربي هو الشاهد اني ما خفت على نفسي ابدا، ولكن خفت على الشعب العراقي الكريم، و كل دعائي بأن الله يحفظ العراق من كل بلاء و السوء الخاص بهذا المرض. ارجوا دعواتكم لحفظ الشعب العراقي من كل بلوى و سوء. اللهم احفظ العراق و اهله و الشعب العراقي و علمائنا و طلبة العلوم الدينية، وبالأخص سماحة المرجع الاعلى السيد علي السيستاني حفظه الله".
وخصصت وزارة الصحة أرقاماً ساخنة لتلقي الاتصالات بشأن الحالات المشتبه بإصابتها بفايروس كورونا.
قائمة بأرقام الهواتف الساخنة للأطباء المختصين بمتابعة حالات كورونا                                          
  وأوضح إعلام العتبة العلوية حيثيات قرار إغلاق ضريح الإمام علي في محافظة النجف، بعد تداول وسائل إعلام وصفحات تواصل اجتماعي أنباءً عن تحدثت عن اغلاق نهائي للمرقد. وقال مصدر في إعلام العتبة في حديث لـ “ناس” (24 شباط 2020) إن “ما تم إغلاقه هو مبنى الضريح فقط، وتجري الىن عملية تعقيم الشباك والمحيط بمواد كيماوية، ولذلك ليس من الممكن أن يُفتح بسرعة لأن هناك عدة مراحل للعملية، لكن بمجرد إنهاء العملية بالكامل سيتم افتتاحه من جديد”. وأضاف “الاغلاق يتعلق فقط بقسم الضريح، أما الصحن وبقية اجزاء المرقد فمازال مفتوحاً”.
توضيح من إدارة مرقد الإمام علي بشأن إغلاق الضريح (صورة حديثة)                  
وأعلن مدير عام صحة النجف الدكتور رضوان الكندي عن أول حالة إصابة بكورونا لأحد الطلبة القادمين من إيران. وقال الكندي في بيان تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (24 شباط 2020): “تود دائرة صحة النجف الاشرف أن توضح أن نتائج الفحوصات المختبرية التي اجريت اليوم اظهرت إصابة احد طلبة العلوم الدينية من الجنسية الايرانية ممن كانوا قد دخلوا إلى العراق قبل قرار خلية الازمة الوزارية بمنع دخول المواطنين الايرانيين  بفايروس كورونا”. وأضاف، أنه “تم الكشف عن الحالة  لدى قيام الفرق الصحية بالتحري على الزائرين والطلبة  في محلات سكناهم  ووجدوا شكوكا لدى هذا الطالب فتمت إحالته للمستشفى، وأرسلت مسحات منه للفحص المختبري مع وضعه في ردهات العزل وقد أظهرت نتائج التحليل أنه حامل للفايروس”.
وجدد محافظ النجف لؤي الياسري، الإثنين، مطالبته للحكومة الاتحادية وأصحاب القرار في بغداد، بمنع دخول الإيرانيين وطلبة العلوم الدينية الى العراق، مبيناً أن مثل هذه القرارات هي اتحادية وليست محلية. وأوضح الياسري في بيان تلقى “ناس”ن نسخة منهن اليوم (24 شباط 2020)، الإجراءات التي اتخذتها الحكومة المحلية ودائرة صحة النجف  بعد إصابة الإيراني الجنسية بڤيروس كورونا، مؤكداً أنه “بعد اكتشاف الحالة تم عزل المصاب و حجره في المكان الخاص المهيء لهذه الإصابات من قبل صحة النجف،وتم الحجر على كافة الملامسين والمقربين من المصاب، و كذلك الطلبة الذي اختلط معهم في مكان صحي، و الفحوصات الطبية جاريةٌ عليهم وفق اعلى المستويات الصحية”. وأضاف الياسري أنه “تم توجيه مديرية الصحة باستنفار كافة جهودها باجراءات الكشف الميداني لكافة المناطق و الأحياء، ونطلب من المواطنين كافة التعاون التام مع الإجراءات الصحية التي ستتخذها المديرية العامة لصحة النجف الأشرف”. وتابع بالقول “طالبنا ونجدد المطالبة الحكومة الاتحادية واصحاب القرار في بغداد منع دخول الإيرانيين و طلبة العلوم الدينية إلى العراق، و خصوصاً عبر بوابة مطار النجف الأشرف الدولي، علماً ان هذا الإجراء هو اجراء اتحادي و ليس محلي”. وأكد المحافظ أنه “تم تأجيل امتحانات نصف السنة للمرحلة الابتدائية و الثانوية إلى إشعار آخر من قبل وزارة التربية”.
وبدأ طلبة الأقسام الداخلية في مدينة الكوفة، الإثنين، مغادرة أماكن سكنهم، بعد تلقيهم تأكيدات بتسجيل أول إصابة بفيروس “كورونا” القاتل بمحافظة النجف. وأظهرت صور للطلبة حصل عليها “ناس”، اليوم (24 شباط 2020)، حزم حقائبهم ومغادرة مبنى الأقسام الداخلية، خشية فيروس “كورونا”.
محافظ النجف يوجه نداءً عاجلاً للحكومة: إمنعوا دخول الإيرانيين إلى البلاد محافظ النجف يوجه نداءً عاجلاً للحكومة: إمنعوا دخول الإيرانيين إلى البلاد