Shadow Shadow
كـل الأخبار

الخطر يقترب..

كورونا يفتك بإيرانيين اثنين في قم

2020.02.19 - 20:27
 كورونا  يفتك بإيرانيين اثنين في قم
بغداد - ناس  أعلنت السلطات الإيرانية، الأربعاء، وفاة شخصين بسبب فيروس "كورونا" المستجد، في ولاية "قم" بإيران. وأفاد مسؤول العلاقات العامة في وزارة الصحة الإيرانية قيانوش جيهانبور، في تدوينة تابعها "ناس"، اليوم (19 شباط 2020)، بوفاة شخصين وضعا في وقت سابق تحت المراقبة بعد شكايتهما من التهاب رئوي. وفي تصريح للإعلام الإيراني أوضح محمد رضا قدير، رئيس جامعة الطب في قم، بأن "أعداد المصابين بالتهابات رئوية ازداد في الأيام الأربعة الأخيرة". وأضاف رضا قدير، أن "السلطات في قم خصصت مستشفى لمكافحة الأمراض الفيروسية، وإذا اقتضت الحاجة ستخصص مستشفى آخر". وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون أول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي. وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع. وأفادت بكين بارتفاع حالات الوفاة جراء الفيروس داخل الصين إلى ألفين و500 شخص، وأكثر من 74 ألفًا و185 مصاب. وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية، في وقت سابق اليوم، الاشتباه في إصابة شخصين في مدينة “قم” بفيروس كورونا. وقالت الوزارة في بيان، اطلع عليه “ناس”(19 شباط 2019) إن “هناك بعض الحالات التي أجرينا فحوصات لها في مدينة قم، تبين أنها مصابة بأنفلونزا من نوع B فقط، وليست مصابة بفيروس كورونا”. وأضافت “هناك حالتان أثبتت النتائج الأولية للتحليلات التي أجريناها لهما أنهما مصابتين بفيروس كورونا”. وأوضحت أنها “تقوم بإجراء فحوصات دقيقة للتأكد من إصابتهما، وعند التأكد بشكل قاطع، سوف يتم الإعلان بشكل رسمي”. ويثير تسجيل إصابات في إيران وتحديداً في مدينة قم، مخاوف من انتقال المرض إلى العراق بسرعة، خاصة وأن المدينة تشهد إقبالاً كبيراً من قبل المسافرين العراقيين. وأعلنت السفارة الإيرانية في بغداد، في وقت سابق، إلغاء مؤقتاً لتأشيرات العراقيين، داعيةً الزوار إلى التوجه للحدود بين البلدين دون الحاجة لاستصدار تأشيرة. وقال موسوي الطباطبائي، نائب السفير الإيراني في بغداد، في بيان مقتضب تلقى “ناس” نسخة منه، اليوم (19 شباط 2020) إن “السفر الى ايران في اشهر رجب، شعبان ورمضان سيكون بلا اخذ الفيزا من السفارة”. وأضاف “يمكن للعراقي أن يذهب الى الحدود ومعه جواز السفر فقط”.