Shadow Shadow

على وقع فوضى المنافذ.. تعاون عراقي أوروبي لتجفيف منابع الفساد!

2020.02.17 - 18:03
على وقع  فوضى  المنافذ.. تعاون عراقي أوروبي لتجفيف منابع الفساد!
بغداد - ناس  بحث رئيس هيأة المنافذ الحدودية عمر الوائلي اجتماعٱ مشتركا مع وفد الهيئة الاستشارية لبعثة الاتحاد الأوروبي العاملة في العراق بحضور عدد من الكوادر المتقدمة.  وذكر بيان صدر عن الهيئة تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (17 شباط 2020) إنه "نوقش في الاجتماع الإمكانات التي يمكن أن تقدمها بعثة الاتحاد الأوروبي لتطوير أداء العاملين في المنافذ الحدودية من خلال إقامة الدورات التدريبية وتعريفهم بالتقنيات المتطورة التي تعزز عملهم في المنافذ". وأكد الوائلي - بحسب البيان - "أهمية التواصل والاستفادة من تجارب الآخرين في دعم توجهات الهيأة في الإشراف والرقابة على الدوائر العاملة في المنافذ الحدودية بما يضمن حسن الاداء والحد من حالات الفساد ووضع الآليات المناسبة لمحاربتها". وأشار إلى "أهمية دورةالهيأة في ضمان حقوق الإنسان في عملها من خلال التعامل اليومي في مراقبة الاداء للحفاظ على المنتج المحلي وحماية المستهلك وهي من أساسيات مهامنا ورسالتنا لحفظ حقوق الإنسان العراقي". وقدم مدير عام الدائرة القانونية "شرحٱ مفصلا عن توجهات الهيأة في أحكام السيطرة ومحاربة  منابع الفساد والإلتزام باللوائح والقرارات النافذة لضمان حقوق الموظفين بشقيها المدني والعسكري، وسعي الهيأة لتعديل بعض فقرات قانون الهيأة لفض التداخل في المهام والواجبات بين الدوائر العاملة في المنافذ الحدودية". ومن جهته "أبدى وفد الاتحاد الأوروبي الاستشاري رغبته في تقديم المساعدة من خلال تقديم خبراتها في التدريب وإعداد اللوائح الخاصة بقواعد السلوك الوظيفي لتكون مرجعأ خاصا لهيأة المنافذ الحدودية". وتابع، "تم الاتفاق المبدئي بين الجانبين على إقامة ورشة عمل في شهر آذار القادم لكي يطرح من خلالها العديد من المحاور منها الوقوف على احتياجات المنافذ وآلية تلبيتها والاستعانة بالدول لتحقيقها مع ضمان الدعم المادي والمعنوي والتدريبي  وتكون الانطلاقة بعد هذه الورشة لتأخذ وجهتها الدولية في المستقبل القريب".