Shadow Shadow

ليست نهاية الاعتصام..

بيان باسم طلبة جامعة المثنى يعلن آلية احتجاج جديدة: حان الوقت لاستئناف الدوام

2020.02.14 - 17:16
بيان باسم طلبة جامعة المثنى يعلن آلية احتجاج جديدة: حان الوقت لاستئناف الدوام
ناس - بغداد أعلن طلبة جامعة المثنى، الجمعة، اعتماد آلية جديدة للتوفيق بين التظاهر والدوام الرسمي، فيما شددوا على أن عودتهم لمقاعد الدراسة "لا تعني نهاية الاعتصام الطلابي". وقال الطلبة في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه اليوم (14 شباط 2020): "نحن نعلم كما انتم تعلمون بانه خسارة الحراك الطلابي هي ضربة في صميم الثورة ولكن بعد هذه المرحلة وجب علينا الرجوع الى المقاعد الدراسية وعدم ضياع السنة الدراسية، مما يؤدي للاضرار بالطلبة وفقدهم لورقتهم الضاغطة". وأضافوا أنهم سيعودون إلى مقاعد الدراسة يوم الأحد المقبل 16 شباط الجاري، متعهدين بـ"التوفيق بينها وبين استمرارنا بالثورة وتغيير اسلوبنا الاحتجاجي عن طريق التظاهر بالمسيرات الدورية كل اسبوع، المتفق عليها مع الجامعة اثناء عودتنا لمقاعدنا الدراسية"، عادين أن المحاضرة (الدراسية) والتظاهر "وجهان لعملة واحدة". ولفت طلبة جامعة المثنى المعتصمون، إلى أن "من يظن ان هذه نهاية الاعتصام الطلابي ودوره فهو واهم"، مؤكدين بالقول: "بل هذه بداية جديدة لنا ودورنا الآن في هذه الثورة هو ذاته إن لم يكن أكبر الآن". وتابعوا: "نحن ملتزمون بمطالبنا وبعهدنا الذي قطعناه لشهدائنا أن لن نسكت ونتوقف حتى نحصل على مطالبنا"، محذرين "وإن وجدنا ما تعودنا عليه من المماطلة والتسويف، فلنا عودةٌ لما سبق ولنا وإياهم موعد". وختم طلبة جامعة المثنى بيانهم قائلين: "يا ايها الطلبة يا عماد الثورة، يا من كان قادتهم وعيهم لا غير، سيذكركم التاريخ أبدا، سيذكر أنكم لم تدخروا جهدا في سبيل وطنكم، وبرغم الخذلان الذي عانيتموه من قبل الكثير، بقيتم وستبقون صامدين. والآن مهمتكم اصعب وأكبر مما سبق لدعم واحياء الثورة، وندرك يقيناً كونكم على قدر المسؤولية".