Shadow Shadow

عقب الحريق المأساوي..

محتجون غاضبون يغلقون دائرة صحة المثنى: الحكومة مهملة ومتقاعسة

2020.02.12 - 13:21
محتجون غاضبون يغلقون دائرة صحة المثنى: الحكومة مهملة ومتقاعسة
ناس – بغداد أقدم محتجون غاضبون في مدينة السماوة، الأربعاء، على إغلاق دائرة الصحة في محافظة المثنى، احتجاجاً على ما وصفوه بـ"الإهمال" الذي تسبب بحادث الحريق الماسأوي والذي أوقع ضحايا ومصابين من الراقدين في مستشفى الحسين. وذكر مصدر محلي لـ"ناس"، اليوم (12 شباط 2020)، أن "عدداً من المحتجين الغاضبين تجمعوا أمام مبنى دائرة صحة المثنى وأغلقوها، احتجاجاً على الإهمال في القطاع الصحي". واضاف أن "يوم غد الخميس سيشهد عقد المؤتمر التحليلي لحادث حريق مستشفى الحسين في محافظة المثنى في مقر مديرية الدفاع المدني بالمحافظة وبرئاسة مدير عام الدفاع المدني في العراق اللواء كاظم سلمان بوهان وعدد من ضباط الاختصاص". وأعلنت مديرية الدفاع المدني إنقاذ 60 نزيلاً، الثلاثاء، كانوا محاصرين في مستشفى الحسين بمحافظة المثنى، جرّاء نشوب حريق كبير داخله. وقالت مديرية الدفاع المدني لـ “ناس”، نسخة منه، أمس (11 شباط 2020)، إن “فرق الدفاع المدني في محافظة المثنى تمكنت من أخماد حادث حريق كبير نشب داخل الطابق الرابع في مستشفى الحسين وسط مدينة السماوة”. وتابعت، ان “رجال الدفاع المدني انقذوا اكثر من 60 نزيلاً من خلال عجلة السلم من أعلى بناية المستشفى، كان بينهم 15 مصاباً بحالات اختناق من نزلاء المستشفى، مع إصابة 2 من منتسبي فرق الدفاع المدني احدهما اصيب بكسر في اليد، و أسفر الحادث عن وفاة امرأة ورجلين من بين نزلاء المستشفى”. وأضافت، أنه “تم استدعاء خبير الأدلة الجنائية للتحقيق بأسباب الحريق داخل المستشفى”.