Shadow Shadow

خصص مبلغا من ميزانية الطوارئ.. 

البرلمان يتحدث عن اولوية قصوى لنقل الطلبة من الصين

2020.02.03 - 15:48
البرلمان يتحدث عن  اولوية قصوى  لنقل الطلبة من الصين
بغداد – ناس اكد النائب الاول لرئيس البرلمان حسن الكعبي، الاثنين، بأن نقل الطلبة وذويهم من الصين اولوية قصوى، وتوعد بالعمل مع الجهات المعنية على منع وصول وباء كورونا للعراق. وذكر المكتب الاعلامي للكعبي في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، اليوم (3 شباط 2020)، أنه "الكعبي اكد خلال اجتماع مشترك عقدته لجنة الصحة والبيئة في مجلس النواب اليوم بحضور اعضاء اللجنة والوكيل الفني لوزارة الصحة وممثل وزارة النقل ومدير الخطوط الجوية العراقية ومعاون مدير دائرة الصحة العامة، على السلطة التنفيذية بان يكون الطلبة العراقيون وذويهم في الصين اولوية قصوى، والعمل على اعادتهم بشكل مستعجل مع الاخذ بعين الاعتبار اجراء كافة الاجراءات الوقاية المطلوبة". وقال الكعبي وفقا للبيان إن "على الجهات المعنية التعامل مع الوباء او امراض وبائية اخرى بشكل سريع لمنع انتقال هذه الاوبئة من الوصول الى العراق والحفاظ على حياة العراقيين سواء داخل او خارج البلد". وتابع البيان، "وبهدف الاطلاع على اخر المستجدات بشأن احوال الطلبة العراقيين المتواجدين في الصين وخصوصا في مدينة ووهان، جرى الاتصال بالقنصل العراقي في هذه المدينة احمد العزاوي والذي اوجز اخر المعلومات المتعلقة بالتنسيق ما بين العراق والحكومة الصينية لاخلاء الطلبة وذويهم، والترتيب مع الجهات الفنية العراقية والصينية لمنع حدوث أي اصابات". من جانبه بين الوكيل الفني لوزارة الصحة، ان "الوزارة عملت ومنذ اللحظة الاولى باعلان الصين ومنظمة الصحة العالمية بحالة الطوارئ بانتشار المرض في الصين على التنسيق مع الجهات والدعوة لعقد اجتماع على مستوى رئيس وزراء ووزارة الخارجية ووزير النقل لإخلاء العراقيين من الصين، كما اتخذت اجراءات وقائية كثيرة تتعلق بالسلامة البيئية والصحية في المطارات والتأكد من سلامة الوافدين في العراق، والاعلان عن اتخاذ اجراءات اخرى سيتم تنفيذها خلال الساعات القليلة القادمة تتعلق باجهزة الكشف وزيادة الاجراءات الوقائية في المنافذ العراقية". واشار البيان إلى، أن "الاجتماع شدد على عدة توصيات سيتم رفعها بشكل عاجل الى مكتب رئيس الوزراء لغرض تنفيذها وبينها تشكيل خلية ازمة عليا برئاسة رئيس مجلس الوزراء وعضوية وزراء الصحة والنقل والداخلية والخارجية والمالية لمتابعة تفاصيل هذا الوباء والاسراع بنقل العراقيين المتواجدين في الصين وتحديد موعد دقيق لاتمام الامر والتأكد من سلامة الوافدين الى العراق من بقيت البلدان". واوضح، أنه "جرى الاتفاق على تخصيص مبالغ مالية من موازنة الطوارئ لمواجهة الازمة وشراء الاجهزة المطلوبة للكشف والاجهزة المختبرية خارج تعليمات تنفيذ العقود الحكومية، فضلا عن الزام الجهات المعنية بمراقبة الوافدين الى العراق وخصوصا من الصين واي بلد اعلنت فيه حالات اصابة، والزام سلطة الطيران المدني العراقية بضرورة اعلامها وزارات الصحة والداخلية بحركة الوافدين الى العراق قبل وصولهم للمطارات المحلية".