Shadow Shadow
قصصنا

حصيلة ضحايا بوبجي في العراق: الاستغاثات تصل إلى المرجعية.. وخبراء يشرحون سر الانتشار

2018.12.02 - 18:32
حصيلة ضحايا  بوبجي  في العراق: الاستغاثات تصل إلى المرجعية.. وخبراء يشرحون سر الانتشار

بغداد – ناس

أظهرت حصيلة غير رسمية، منسوبة إلى وزارة الداخلية الأحد، ارتفاع أعداد "ضحايا" اللعبة الالكترونية "بوبجي"، كما أظهرت تنوّع الحالات التي تتسبب بها اللعبة خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وبحسب الأرقام المنشورة (2 كانون الاول 2018) فإن اللعبة مُتهمة بالتسبب بـ 7 حالات قتل بسبب تقمص أدوار اللعبة، فضلاً عن 215 مشاجرة واعتداء، بين لاعبين من مختلف الاعمار.

وعلى المستوى الدراسي، تشير الأرقام إلى تسجيل  162 حالة فشل دراسي للتلاميذ، أدمنوا "بوبجي" لدرجة إهمال مناهجهم الدراسية تماماً، ولا يقتصر التأثر على صغار السن أو المراهقين، فقد تعرض 34 موظفاً إلى عقوبة أو تنبيه بسبب لعبه اثناء الدوام الرسمي. إضافة إلى 12 حادث مرور بسبب ممارسة الاشخاص أثناء القيادة، و23 حالة طلاق بين ازواج، أُلقي اللوم في 20 منها على الزوج، مقابل 3 تحملتها الزوجة.

ووصلت الشكوى من اللعبة إلى أعلى المرجعيات الدينية، حيث رد مكتب المرجع علي السيستاني على استفسار بشأن اللعبة (28 نوفمبر 2018) بالقول: "إنه لابد من تجنب اللعبة إذا كان إدمانها يتسبب بخلل في تقديم الواجبات الشرعية الإلزامية"

وفي تقرير سابق لـ "ناس" عن اللعبة، تحدث خبراء عن أبرز المميزات التي جعلت "ببجي" تعتلي –بسرعة صاروخية- قائمة الالعاب الالكترونية الاكثر اقبالاً في العراق، وربما في العالم.