Shadow Shadow

تحصينات من هجمات محتملة ..

واشنطن تستبق حظر الأسلحة والذخائر للعراق باجراءات في عين الأسد (صور)

2020.01.28 - 12:59
واشنطن تستبق حظر الأسلحة والذخائر للعراق باجراءات في عين الأسد (صور)
بغداد – ناس سربت مصادر أميركية، الثلاثاء، قيام القوات في قاعدة عين الاسد، باجراء تحصينات أمنية، عقب تعرضها مؤخراً لهجوم ايراني بالصواريخ. وأظهرت صور مأخذوة من قاعدة عين الاسد في محافظة الانبار، قيام القوات الاميركية باجراء تحصينات على القاعدة، بهدف تأمينها من اي هجمات مقبلة. وبحسب موقع "عمليات العزم الصلب" الاميركي، الذي اطلع عليه "ناس"، اليوم، (28 كانون الثاني 2020)، "يقوم مجموعة من الجنود الأميركيين من فصيل المهندسين 124 التابع الى الحرس الوطني في ساوث كارولينا، والملحق بكتيبة المهندسين 206 التابعة الى الحرس الوطني في كنتاكي، بتحسين التحصينات الأساسية في قاعدة الأسد الجوية في العراق". وتابع الموقع "يواصل طاقم الموقع تحصين الدفاعات في قاعدة الأسد بسبب الهجوم الصاروخي الباليستي الأخير". يأتي ذلك، بالتزامن مع اعلان المتحدث باسم القوات الجوية الأميركية، تعليق جميع شحنات الأسلحة والذخيرة الأميركية لقوات الأمن العراقية. وقال المتحدث برايان براكنز في رسالة إلكترونية لوزارة الدفاع الأميركية، تابعها “ناس”، اليوم، (28 كانون الثاني 2020)، ان “الشحنات تشمل قطع غيار وصواريخ لأسطول العراق من طائرات إف -16″. واوضح أن تسليم الأسلحة سيستأنف عندما تكون الأوضاع في العراق آمنة بما يكفي”. وبحسب موقع Inside Defense فان “التسليم سيعاود مرة أخرى عندما تكون البيئة في العراق آمنة بما يكفي لاستئنافها”. وقد تم تسليم الشحنة الأخيرة في 14 تشرين الثاني الماضي. وتم توقيع صفقة بقيمة 1.8 مليار دولار في ايار 2016 على صواريخ Sidewinder وصواريخ Maverick، وأسلحة أخرى للعراق.