Shadow Shadow

عقوبات ونفي وتجميد

ارتباك في وزارة التعليم .. ثلاثة بيانات متضاربة بشأن الطلبة المضربين عن الدوام!

2020.01.14 - 19:26
ارتباك في وزارة التعليم .. ثلاثة بيانات  متضاربة  بشأن الطلبة المضربين عن الدوام!
بغداد - ناس  سادت حالة من الارتباك والاضطراب في وزارة التعليم، بسبب العقوبات التي فُرضت يوم أمس، على الطلبة المضربين عن الدوام، حيث أصدرت الوزارة ثلاثة بيانات بشأن القضية التي أثارت جدلاً واسعاً لدى الأوساط الطلابية منذ يوم أمس.  وبدأت القصة عندما أعلنت الوزارة يوم الاثنين، بدء قرار تطبيق العقوبات ضد الطلبة المضربين عن الدوام، بعد سلسة من الدعوات التي أطلقتها الوزارة بشأن ذلك. وقالت الوزارة في بيان تلقى “ناس” نسخة منه (13 كانون الثاني 2020) إن “وزارة التعليم العالي تولي اهتماماً كبيراً بموضوع الدوام واهمية ان ينتظم الطلبة في جميع الجامعات الحكومية والاهلية لاسيما في هذا الوقت الذي يتطلب مضاعفة الجهود والمواظبة من اجل تطوير واقع التعليم”. وأضافت، أنه “حسب الاجتماع الاستثنائي الاخير لهيئة الرأي في الوزارة وكتابها المعمم على الجامعات كافة وحسب قرار رقم (٥) تقرر تطبيق المادة ( 9 ) من التعليمات الامتحانية الجارية رقم ١٣٤ لسنة ٢٠٠٠ والتي تنص على اعتبار  الطالب راسبا في أي مادة او درس إذا تجاوزت غياباته (10%) عشر من المائة من الساعات المقررة بدون عذر مشروع أو (15%) خمس عشره من المائة بعذر مشروع يقره مجلس الكلية أو المعهد)”. وتابع، أن “وزارة التعليم تؤكد متابعة دوام الطلبة في الجامعات التي تشهد اضراب من اجل استئناف الدوام وأن الوزارة تتابع موضوع غياب الطلبة لكنها لا تستطيع ارغام الطلبة على الحضور وتكتفي باتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية”. لكن، الوزارة أصدرت اليوم بياناً آخر نفت فيه إصدار البيان، الأول على الرغم من نشر البيان عبر منصاتها الرسمية. وقالت الوزارة في بيان النفي، إنها "تنفي إصدارها إجراءات إدارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام بعذر مشروع أو غيره". وأضافت، "ننفي كل ما أوردته مؤخراً بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي التي تنتحل صفة الموقع الرسمي للوزارة لاسيما ما نشر عن اتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام في جامعاتهم بعذر مشروع او بغيره للفترة الماضية ضمن السنة الدراسية ٢٠١٩-٢٠٢٠". لكن، بعد دقائق من نشر البيان الثاني، الذي رفض إصدار أي بيان، أكدت الوزارة أنها بالفعل أصدرت البيان الأول. وذكر بيان الوزارة الثالث، أن "وزير التعليم قصي السهيل، وجّه بتجميد وايقاف العمل بقرار هيئة الرأي في اجتماعها الاستثنائي رقم (٥) بشأن اتخاذ اجراءات ادارية وفقا للضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام بعذر مشروع او بغيره". وأكد المكتب الإعلامي، في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (14 كانون الثاني 2020) "إيقاف جميع الاجراءات الادارية والضوابط القانونية والتعليمات الامتحانية الجارية بحق الطلبة المتغيبين عن الدوام في جامعاتهم بعذر مشروع أو بغيره للفترة الماضية ضمن السنة الدراسية ٢٠١٩-٢٠٢٠، وفي ذات السياق تؤكد الوزارة حرصها على مستقبل الطلبة واجتيازهم للعام الدراسي الحالي بنجاح ودون معوقات تحول دون اكمال مسيرتهم الدراسية". اقرأ أيضاً: ناشط يروي تفاصيل لقائه بقصي السهيل: قال لنا أنتم جوكرية تتلقون أوامر من لندن!