Shadow Shadow

بعد مواجهتهم بـ العنف ..

الإعلام الإيراني: متظاهرون في طهران مزقوا صور قاسم سليماني

2020.01.11 - 20:06
الإعلام الإيراني: متظاهرون في طهران مزقوا صور قاسم سليماني
ناس - بغداد قالت وسائل إعلام إيرانية، السبت، إن متظاهرين إيرانيين في طهران مزقوا صور قاسم سليماني قائد فيلق القدس السابق، احتجاجاً على إسقاط الطائرة الأوكرانية. وذكرت وكالة أنباء "فارس" شبه الرسمية، في خبر تابعه "ناس"، اليوم (11 كانون الثاني 2020)، أن "طلاب من جامعتين إيرانيتين أقاموا وقفة احتجاجا على إسقاط الطائرة الأوكرانية بسبب خطأ بشري". وأضاف وكالة الأنباء الإيرانية، أن "عدد المحتجين  يتراوح بين 700 – 1000 طالب وقد تجمعوا وهتفوا، ما أدى إلى قطع شارع رئيسي وتعطيل حركة المرور"، مبينة أن "الطلاب هتفوا ضد السلطات في إيران". كما قالت، إن "الطلاب هتفوا بشعارات محرضة أدت إلى تمزيق صورة لقاسم سليماني". وكانت وسائل إعلام قد أفادت في وقت سابق اليوم، بأن السلطات الإيرانية أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص ضد المحتجين الغاضبين في طهران. احتشد متظاهرون في العاصمة الإيرانية طهران، مرددين شعارات ضد المرشد الاعلى الإيراني علي خامنئي والحرس الثوري. واظهرت مقاطع مصورة، تابعها “ناس” اليوم (11 كانون الثاني 2020)، محتجين في شوارع ​طهران​ يهتفون بشعارات معادية لخامنئي​، احتجاجا على إسقاط الطائرة الأوكرانية. وردد طلاب تظاهروا أمام جامعة “أمير كبير” شعارات منها “نعم لإقالة المسؤولين غير الأكفاء”، و”لم نقدم الضحايا لنتصالح ونعبد المرشد القاتل”، و”استقل يا عديم الشرف”، و”الموت للكاذبين”. ودعا المرشد الإيراني علي خامنئي، لمتابعة “التقصير المحتمل” في حادثة إسقاط الطائرة الأوكرانية بعد إقلاعها من العاصمة الإيرانية، طهران، من قبل الدفاعات الجوية التابعة للحرس الثوري الإيراني. وقال خامنئي في بيان أصدره، في وقت سابق اليوم: “مصيبة مصرع ركاب الطائرة الأوكرانية في الحادث اصبحت بالنسبة لي أعظم ايلاما بكثير بعد الاطلاع على نتائج تحقيقات الاركان العامة للقوات المسلحة حول الحادث وثبوت وقوع الخطأ البشري فيه”، وفقا لتصريحات نقلتها وكالة فارس الإيرانية. ووجه المرشد الإيراني توصية من أجل متابعة “التقصير المحتمل” في الحادث، وطلب من الجهات المعنية إجراء الرقابة والمتابعة اللازمتين لضمان عدم تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلا. وكان قد اعترف الحرس الثوري الإيراني بمسؤوليته عن إسقاط الطائرة، وقال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن سبب الحادث يعود إلى “خطأ بشري”، في حين أشار قائد القوة الجوفضائية في في الحرس الثوري إلى أن الحادثة ناجمة عن “قرار خاطئ”. وكانت قد سقطت الطائرة الأوكرانية، فجر الأربعاء، بعد دقائق قليلة من إقلاعها من مطار الخميني في العاصمة الإيرانية، طهران، ما أسفر عن مقتل 176 راكبا كانوا على متنها، وقد نفت إيران في البداية مسؤوليتها عن الحادثة وألغت بشكل قطعي فرضية أن تكون ناجمة عن استهداف صاروخي للطائرة من جانبها. [video width="560" height="320" mp4="https://www.nasnews.com/assets/uploads/2020/01/video-1578766882.mp4"][/video]