Shadow Shadow

الوضع الحالي ليس حرباً ..

أول رد عربي عقب القصف الإيراني لقاعدتين عسكريتين في العراق

2020.01.08 - 10:39
أول رد عربي عقب القصف الإيراني لقاعدتين عسكريتين في العراق
بغداد – ناس أعرب وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، الأربعاء، عن أمله في أن تؤدي "حكمة" الولايات المتحدة وإيران إلى تهدئة التوترات.‎ ‎وقال المزروعي، في تصريح تابعه "ناس"، (8 كانون الثاني 2020)، إنه يأمل في "ألا يكون هناك أي تصعيد آخر في المنطقة‎، وأنه لا يتوقع أن تكون الولايات المتحدة راغبة في مزيد من المواجهة بالشرق الأوسط". واعتبر، أن الوضع الحالي ليس حربا، مضيفا "أوبك ستتدخل إذا حدث نقص في المعروض، دعونا لا نبالغ في تقييم ما يحدث، ولا خطر على هرمز أو تدفق النفط". وتابع "لسنا قلقين في الإمارات حيال معروضنا النفطي والطلب عليه‎"، مشيرا إلى أن "أوبك لا تناقش حاليا أي خطوات للمستقبل بعد التوترات". وأعلن الحرس الثوري الإيراني، فجر الاربعاء، (8 كانون الثاني 2020)، استهداف قاعدتين عسكريتين أميركيتين في العراق، رداً على اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، الذي أعلنت الولايات المتحدة الأميركية أنها قتلته في غارة بمطار بغداد قبل أيام. وبحسب استخبارات الحرس الثوري، فإن الضربة العسكرية التي انطلقت من الأراضي الإيرانية، استهدفت 20 موقعا حساسا في القاعدتين الأميركيتين، لاسيما في قاعدة عين الأسد الجوية في الأنبار غرب العراق، مشيرة إلى قتل 80 جندياً أميركياً وتم تدمير طائرات مروحية ومعدات عسكرية أمريكية، فيما قال البنتاغون إنه سيتخذ كل الإجراءات الضرورية لحماية الجنود الأميركيين وشركاء وحلفاء أميركا في المنطقة والدفاع عنهم.