Shadow Shadow

القاعدة الجوية ستحال الى ركام ..

كتائب حزب الله: هذا ما سنفعله حال فرض العقوبات على العراق

2020.01.06 - 17:35
كتائب حزب الله: هذا ما سنفعله حال فرض العقوبات على العراق
بغداد - ناس هددت كتائب حزب الله في العراق، الاثنين، الولايات المتحدة الاميركية، في حال فرضها عقوبات على العراق. وقال القيادي في الكتائب، أبو علي العسكري في تغريدة عبر "تويتر"، تابعها "ناس"، ( 6 كانون الثاني 2020)، إنه "اذا فرض ترامب عقوبات اقتصادية على العراق، فسنعمل مع الاصدقاء لمنع تدفق النفط الخليجي لأمريكا". وتابع، "اما القاعدة الجوية فستحال إلى ركام إذا أصرّ على البقاء في العراق، ومستعدون لمساعدة الحكومة العراقية في تأمين عمل الشركات الصينية". وكان الرئيس الأميركي، ترامب، هدد بفرض عقوبات على بغداد بعد قرار من البرلمان العراقي يلزم الحكومة بإخراج القوات الأجنبية، مشدداً على أنه “إذا غادرت القوات الأميركية فسيتعين على بغداد أن تدفع لواشنطن تكلفة قاعدة جوية هناك”. وأبلغ ترامب الصحفيين على متن الطائرة الرئاسية، “لدينا قاعدة جوية هناك باهظة التكلفة بشكل استثنائي. لقد احتاجت مليارات الدولارات لبنائها منذ فترة طويلة قبل مجيئي. لن نغادر إلا إذا دفعوا لنا تكلفتها”. وكان البرلمان العراقي، قد صوت، لصالح إلزام الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد وإلغاء الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة وإلغاء طلب مساعدة التحالف الدولي بقيادة واشنطن في محاربة الإرهاب. وصباح الاثنين، أكدت كتائب حزب الله، وجوب غلق “سفارة الشر” وطرد موظفيها بشتى الوسائل، وتجريم التعامل مع “العدو الاميركي”. وقال المسؤول الأمني في كتائب حزب الله أبو علي العسكري في تدوينة، تابعها “ناس”، (6 كانون الثاني 2020)، “نثمن موقف عادل عبدالمهدي الشجاع والاستثنائي، ونثني على حضور الحلبوسي والنواب في جلسة التصويت على قرار اخراج القوات الصليبية الغازية من العراق”. وأضاف “نرحب بدعوة الصدر وسنوفد فريقا لمعرفة حيثيات الحلف الذي دعا اليه، ونشدد على وجوب غلق سفارة الشر وطرد موظفيها بشتى الوسائل، وتجريم التعامل مع العدو الاميركي وليكن شعبيا وعشائريا وشرعيا وقانونيا”. وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، هدد البرلمان العراقي، (5 كانون الثاني 2020) بتصرف أكبر في حال عدم تنفيذ سبع نقاط بشأن إخراج القوات الاميركية من البلاد.