Shadow Shadow

اشخاص ارتقوا مبنى المطعم التركي ورشحوا الشخصيتين

الحزب الشيوعي يتبرأ من ترشيح الأسدي والعكيلي: لم نطرح أي اسم

2020.01.04 - 22:31
الحزب الشيوعي يتبرأ من ترشيح الأسدي والعكيلي: لم نطرح أي اسم
بغداد - ناس نفى الحزب الشيوعي العراقي، السبت، طرح أو دعم أي مرشح لمنصب رئاسة الوزراء، مؤكداً في ذات الوقت أنه ليس لديه أي موقف مسبق من أي مرشح تنطبق عليه شروط المتظاهرين. وذكر سكرتير اللجنة المركزية للحزب رائد فهمي في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، اليوم (4كانون الثاني2020)، أنه " يجري تداول اسماء مرشحين لرئاسة الوزراء في ساحات الاحتجاج، ونود الإشارة بهذا الصدد إلى ان الحزب الشيوعي العراقي لم يطرح اسم مرشح معين، ولا يدعم مرشحا محددا، وليس لديه أي موقف مسبق من أي مرشح لرئاسة الوزراء تنطبق عليه المواصفات والشروط التي توافق عليها المنتفضون في ساحات الاحتجاج". ونفت صفحة صالح محمد العراقي التابعة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، السبت، علاقة جمهور التيار في البيان الذي صدر عن ترشيح شخصين لرئاسة الوزراء، وفيما أشارت إلى أن البلد ينزلق نحو الهوية، أكدت أن الصدريين لم يرشحوا أحداً ولن يصوتوا لأحد. وعبّر متظاهرون ومعتصمون في ساحة التحرير عن رفضهم لطرح إسم الفريق عبدالغني الأسدي والقاضي السابق رحيم العكيلي، وذلك قُبيل ظهور مجموعة من الأشخاص يقرأون بياناً من أعلى مبنى المطعم التركي ويطرحون اسمي العكيلي والغني بوصفهما ممثلين عن المتظاهرين. وظهر المتظاهرون في مشهد مصور تلقى “ناس” نسخة منه وهم يعربون عن رفضهم لفكرة طرح ممثلين عن المتظاهرين، كما شددوا على أن المتظاهرين حددوا مواصفات رئيس الوزراء المطلوب. وأصدر معتصمو ساحة التحرير بياناً مقتضباً جاء فيه إن “أصحاب القبعات الزرق سيطروا بالقوة على مبنى المطعم التركي وسجلوا مقطعاً يطرحون فيه اسم الاسدي والعكيلي كمرشحين عن المتظاهرين”. وحذر عدد من منسقي خيم الاعتصام في حديث لـ “ناس” مما قالوا إنه “إعادة إحياء لتحالف الفتح وسائرون الذي أنتج رئيس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي” متهمين “الأسدي بإجراء تفاهمات مع قوى تحالف البناء وبإشراف مقربين من التيار الصدري”. https://www.facebook.com/nasnews.NAS2/videos/938945859853461/