Shadow Shadow

البديل يحظى بقبول إيراني

حظوظ السهيل تتراجع إلى أدنى مستوى تحت ضغط الشارع.. محافظ يستعد لدخول الحلبة

2019.12.23 - 17:33
حظوظ السهيل تتراجع إلى أدنى مستوى تحت ضغط الشارع..  محافظ  يستعد لدخول الحلبة
    بغداد – ناس يبدو أن حظوظ مرشح تحالف البناء، لرئاسة الوزراء قصي السهيل، تتراجع بشكل متسارع، بالتزامن مع تصاعد الحراك الشعبي ضد ترشيح شخصيات من داخل المجموعة السياسية الحاكمة منذ العام 2003. المتظاهرون في بغداد والديوانية توافدوا -بشكل مكثف وأعداد أكبر من الأيام الماضية- إلى ساحات الاحتجاج، وبينما قطع المتظاهرون الغاضبون في ذي قار جميع جسور مدينة الناصرية، صعّد المتظاهرون في كربلاء من وتيرة حراكهم وقطعوا شوارع رئيسة احتجاجاً على الإصرار في طرح السهيل. وظهرت ملامح تراجع حظوظ الرجل، منذ مساء أمس (22 كانون الاول 2019)، حين قال مصدر سياسي رفيع لـ "ناس" إن خلافاً شديداً نشب بين قيادات بارزة في حزب الدعوة من جهة، وزعيم الحزب نوري المالكي من جهة أخرى بعد تبنّي الاخير ترشيح السهيل.
إقرأ/ي أيضاً: 3 قيادات “وازنة” في حزب الدعوة “تلوم” المالكي على طرح السهيل: البلاد لا تحتمل!

إلا أن مصدراً آخر من تحالف البناء، أكد اليوم أن قوى عديدة "رئيسة" في البناء، أبلغت مقربين من السهيل، أنه يواجه "مشاكل حقيقية" في تمريره رغم تدخل مسؤول لبناني بارز في حملة إقناع الفرقاء بقبول السهيل، وأن فكرة التراجع عن تبنيه، وطرح آخر بدأت تساور شخصيات رئيسة في التحالف، على رأسها هادي العامري.
إقرأ/ي أيضاً: تماسك “البناء” على المحك.. كوثراني يقود شخصيا حملة “تسويق” السهيل!

  ووفقاً للمصدر الذي تحدث لـ "ناس" اليوم (23 كانون الأول 2019) فإن "تفاهمات أجرتها شخصيات عدة بينها هادي العامري، توصلت إلى التراجع تدريجياً عن طرح السهيل، والدفع بمحافظ مدينة جنوبية، خاصة وأن المرشح البديل يحظى بقبول إيراني أعرب عنه غير مرة محمد كوثراني المسؤول البارز في حزب الله اللبناني، الذي يقود شخصياً مباحثات تسمية رئيس الوزراء". ويشير المصدر إلى أن "القوى الرئيسة في تحالف البناء، راجعت موقفها من الإصرار على طرح السهيل، بعد تلويح رئيس الجمهورية برهم صالح بالاستقالة إذا ما أجبرته القوى على تمرير مرشح من داخل المجموعة السياسية الحاكمة، إلا أنه ليس من المستبعد أن يواجه المرشح البديل المُفترض، مصير سلفيه محمد شياع السوداني وقصي السهيل، خاصة وأنه أحد الشخصيات التي ختم معتصمو ساحة التحرير علامة الرفض على صورته منذ وقت مبكر من الشهر الحالي".
إقرأ/ي أيضاً: “شياع السوداني يودّع المنافسات”..