Shadow Shadow
كـل الأخبار

أرقام متضاربة لحصيلة ضحايا الاحتجاجات.. ووسائل إعلام تتحدث عن 100 قتيل

2019.10.05 - 10:33
أرقام متضاربة لحصيلة ضحايا الاحتجاجات.. ووسائل إعلام تتحدث عن 100 قتيل
بغداد – ناس كشفت متابعة إخبارية للتقارير المنشورة في الوكالات العالمية، السبت، عن تضارب كبير في أرقام الضحايا الذين سقطوا جراء الاحتجاجات المستمرة منذ 4 أيام في بغداد وعدد من مدن البلاد، بينما قالت وكالة الأناضول التركية الرسمية إن الحصيلة بلغت 100 قتيل. ونقلت الأناضول، في تقرير تابعه "ناس" اليوم (5 تشرين الأول 2019) عن مصادر القول، إن عدد قتلى الاحتجاجات التي تجتاح العراق منذ أسبوع، وصل لأكثر من 100 قتيل، ونحو 2000 جريح. واضافت المصادر أن "عدد القتلى تجاوز 100 قتيل وقرابة 2000 بين مصاب بجروح أو حالات اختناق في عموم العراق، مؤكدة "وجود منتسبين من الأجهزة الأمنية بين الضحايا"، فيما أشارت إلى أن العدد مرشح بالزيادة نظرا لوجود إصابات خطيرة بالمستشفيات. وذكرت الوكالة التركية أن "المستشفيات تعاني من نقص في المستلزمات والدم المطلوب لإسعاف المصابين". لكن وكالة رويترز، قالت إن عدد الضحايا حتى الآن هو 65، مشيرة إلى أن "الأغلبية العظمى سقطت في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة مع تصاعد وتيرة العنف".وشاهد مراسلو رويترز محتجا يسقط على الأرض بعد إصابته بالرصاص في الرأس. وأعلنت وفاته في المستشفى. وفي منطقة أخرى شاهد طاقم تلفزيون رويترز رجلا مصابا برصاصة في الرقبة بعد أن فتح قناصة على أسطح المباني النار على الحشد. وأمكن سماع دوي إطلاق نار متقطع في بغداد بحلول الليل. من جهتها قالت وكالة "فرانس برس"، إن عدد القتلى حتى منتصف ليل الجمعة، بلغ 60 شخصا.ووفقا للوكالة الفرنسية، فقد أعلنت مفوضية حقوق الإنسان العراقية منتصف ليل الجمعة السبت مقتل 60 شخصا خلال أربعة أيام من الاحتجاجات الدامية في العراق، مشيرة إلى وجود 18 جثة على الأقل في مستشفى واحد في بغداد. وذكرت الوكالة أن هذه الحصيلة تظل مرشحة للارتفاع، مع وجود أكثر من 1600 جريح بحسب المفوضية.