Shadow Shadow
كـل الأخبار

بعد حادثة علي أكبر .. قبيلة بني أسد تتبرأ من قيادي حزب الدعوة وإخوته (وثيقة)

2019.10.01 - 14:35
بعد حادثة  علي أكبر .. قبيلة بني أسد  تتبرأ  من قيادي حزب الدعوة وإخوته (وثيقة)
بغداد – ناس اعلنت قبيلة بني أسد "آل خيون"، الثلاثاء، براءتها من عضو حزب الدعوة وعضو مجلس النواب السابق خالد الأسدي وأخوته. وقالت القبيلة، في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه اليوم (1 تشرين الاول 2019)، إنه "نظراً للأساليب المتكررة من قبل ابناء (عبيد جازع هزاع) وهم كل من؛ خالد وطعمة واسماعيل وخيرالله ولتصرفاتهم المشينة فإنه تقرر البراءة منهم ومن يتبعهم ولا مسؤولية لنا عن امام القانون والقبائل والعشائر العراقية كافة".
إقرأ ايضاً: ضابط رفيع يتحدث عن تعذيب ولده بـ “أساليب نظام صدام”: ٢٦ يوماً من الوحشية..
وكان العقيد المتقاعد، ليث أسد عبدالكريم الخيون من محافظة ذي قار، انتقد يوم أمس الإثنين (1 تشرين الاول 2019)، ما اعتبره انصياع جهاز الأمن الوطني لنفوذ النائب السابق من حزب الدعوة/تنظيم العراق، خالد الأسدي في قضية انتزاع اعترافات من ابنه (علي أكبر ليث أسد) تحت التعذيب طوال فترة تغييبه في السجن – دون دليل إدانة – لمدة 26 يوما من قبل مفارز عمليات الأمن الوطني في بغداد، بحسب الخيون.