Shadow Shadow
كـل الأخبار

الأردن وسوريا خيارات نفطية بديلة لهرمز

عبد المهدي يتوعد بفتح ملفي فساد ويحدد موعد كشف أسماء مسؤولين متهمين

2019.07.09 - 21:31
عبد المهدي يتوعد بفتح ملفي فساد ويحدد موعد كشف أسماء مسؤولين متهمين
ناس - بغداد توعد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، الثلاثاء، بفتح ملفي فساد وحدد موعد عرض أسماء مدراء عاميين أحيلوا إلى القضاء، فيما كشف عن إقرار توصيات بشأن تصدير النفط كبدائل لمضيق هرمز. وقال عبد المهدي خلال مؤتمره الصحفي الأسبوعي وتابعه "ناس" اليوم (9 تموز 2019)، إن "الصفحة الأولى من عملية إرادة النصر تكللت بالنجاح التام"، مضيفا أن "الإرهاب انحسر كثيرا، ونحاول تدميره بشكل كامل". وبين عبد المهدي، أن "مجلس مكافحة الفساد لديه ملفات سيفتحها بينها تهريب النفط ومكافحة المخدرات"، مؤكداً أن "الأسبوع القادم سيشهد إعلان أسماء المدراء العامين المحالين الى القضاء". وأكد عبد المهدي، أن "الحكومة وضعت آلية كاملة للإنتهاء من ملف المناصب بالوكالة"، مشيراً إلى أن "نصف اعداد المناصب بالوكالة حسمت وسيتم تثبيتهم". في شأن آخر قال رئيس مجلس الوزراء، إن "انتاج العراق من القمح بلغ 4 ملايين طن، وهذا رقم قياسي بتاريخ البلاد"، مبيناً أن "الحكومة سددت مستحقات الفلاحين بشكل كامل"، كما بين أن حكومته تدرس "بشكل جدي" موضوع العقود والأجور اليومية. وجدد عبد المهدي مخاوف العراق، "مما يجري بمضيق هرمز كون التوتر يؤثر على الاقتصاد العراقي"، موضحاً أن "الحكومة قررت تصدير النفط إلى الأردن وسوريا انطلاقا من حاجة العراق لتنويع خطوط تصدير النفط".