Shadow Shadow
كـل الأخبار

مهلة لمدة أسبوع.. مخرجات استضافة محافظ البنك المركزي من قبل المالية النيابية

2022.10.09 - 14:44
App store icon Play store icon Play store icon
مهلة لمدة أسبوع.. مخرجات استضافة محافظ البنك المركزي من قبل المالية النيابية

بغداد - ناس 

بحث اللجنة المالية النيابية برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس النواب محسن المندلاوي، مع محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف، حزمة ملفات.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وذكر بيان لمكتب المندلاوي تلقى "ناس" نسخة منه، (9 تشرين الأول 2022)، "أمهل محسن المندلاوي النائب الأول لرئيس مجلس النواب، البنك المركزي، مدة اسبوع واحد للإجابة وبشكل واضح عن التساؤلات المقدمة من قبل أعضاء اللجنة المالية، وتزويد اللجنة بالوثائق كافة المتعلقة بملف خطابات الضمان ونافذه بيع العملة".

 

وبيّن المندلاوي وفق البيان، أن "البنك المركزي هو المسؤول المباشر عن تنفيذ السياسات المصرفية للبلد، وهو المعني بتطوير عمل المصارف ومراقبة أعمالها بهدف حماية ايداعات المواطنين ومواكبة التطور العالمي في هذا القطاع المهم الذي تعتمد عليه الدولة لتطوير بقية القطاعات من صناعة وزراعة واستثمار وسياحة وغيرها"، مشدداً على "وجوب اتخاذ البنك اجراءات احترازية أكثر فاعلية لمعالجة التضخم الحاصل عن خفض قيمة الدينار أمام الدولار".

 

وجرى خلال الاجتماع وفق البيان، "طرح عدد من التساؤلات من قبل أعضاء اللجنة المالية والمتعلقة بنافذة بيع العملة التابع للبنك المركزي وقروض المبادرة الصناعية والإسكانية وسياسات البنك المركزي بشأن زيادة رؤوس اموال المصارف التجارية والاسلامية والخاصة والمصارف الموضوعة تحت الوصاية وخطابات الضمان والدور الرقابي للبنك على المصارف، والخروج بجملة من التوصيات، والاتفاق على عقد اجتماع آخر قريب للإجابة عن التساؤلات المطروحة وتقديم الإحاطة الكاملة حول جميع المواضيع والتفاصيل".

 

وترأس المندلاوي اجتماعاً للجنة المالية النيابية، الأحد، استضاف خلاله محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف

  

وذكر المكتب الإعلامي للنائب الأول في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (9 تشرين الأول 2022)، أن "النائب الأول محسن المندلاوي ترأس اجتماعاً موسعاً للجنة المالية بحضور محافظ البنك المركزي مصطفى غالب،  لبحث عدة محاور أهمها ملف مبيعات البنك المركزي خلال نافدة بيع العملة الأجنبية وملف القروض بكافة أنواعها والتي منحها البنك خلال الفترة الماضية وبخاصة المبادرة الصناعية والسكنية، وملف سياسة البنك المركزي بشان زيادة رأس مال المصارف التجارية والإسلامية والخاصة".   

  

وتناول المجتمعون بحسب البيان، "دراسة الجدوى بأعداد المصارف التجارية والإسلامية الخاصة،  والمصارف التي وضعت تحت وصاية البنگ المركزي، فضلا عن التباحث بشأن النتائج التي حققتها (منصة خطابات الضمان) التي أنشأها البنك المركزي ومدى قدرة المصارف على تطبيقها في مجالات العمل المصرفي، والدور الرقابي للبنك على المصارف التجارية والإسلامية فيما يتعلق بوفاء بعض المصارف المتلكئة بالتزاماتها تجاه زبائنها".   

  

  

me_ga.php?id=42235me_ga.php?id=42235me_ga.php?id=42236  

  

me_ga.php?id=42237  

  

وأعلنت اللجنة المالية النيابية، في وقت سابق، أنها بصدد مناقشة ثلاثة ملفات مهمة خلال استضافة محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف اليوم.  

  

وقال عضو اللجنة محمد نوري، في تصريح للصحيفة الرسمية وتابعه "ناس"، (9 تشرين الأول 2022): إن "اللجنة ممثلة بأعضائها ستناقش مع المحافظ فقدان 800 مليون دولار من الهيئة العامة للضرائب، وآلية بيع العملة وإجراءاتها المتبعة في ذلك".    

  

وأضاف، أن "اللجنة ستناقش مع المحافظ أيضا سيطرة مجموعة من المصارف على مزاد بيع العملة منذ 3 سنوات ولغاية الآن وهيمنتها على القدر الأكبر من مبالغها، وتـزويـدهـا بـعـطـاءات تصل إلــى عشرات الملايين من الـــدولارات يومياً وتهريبها، والــوقــوف على صحة التعاملات المالية للمصارف المعنية، وكيف يتصرف البنك المركزي إزاء ذلك".    

  

ولفت إلى "طلب أوليات ووثائق الشركات المشاركة في نافذة بيع العملة مع مستمسكات المدير المفوض والهوية الضريبية والحسابات الختامية، فضلا عن إجـازات الاستيراد والتصاريح الجمركية  الـخـاصـة بـنـافـذة بـيـع الـعـمـلـة".    

  

مبيناً أن "المـصـارف المشمولة بطلب الأوليات هـي (الـثـقـة، الـشـرق الأوســـط، المـوصـل، الخليج التجاري، عبر العراق، الاستثمار، القرطاس، الأنصاري، العربية)".    

  

وبــين نـــوري، أن "هـنـاك ملفات أخـرىستناقش خلال الاستضافة". وأشار إلى أن "اللجنة المالية واللجان الأخرى تعمل بشكل جدي وصحيح على موضوع الاستضافات، إلا أن قــرار المحكمة الاتحادية الأخيرحـد مـن صـلاحـيـات الـنـائـب خصوصاً الرقابية منها في قائمة الدعاوى والمتابعة المـبـاشـرة، إلا أن الجميع يـحـاول قدرالإمكان ومـع مساعدة الشارع ووسائل الإعلام تصحيح المسيرة ولو بشكل بسيط كبداية للإصلاح".    

  

وفي وقت سابق، وجه النائب الأول لرئيس مجلس النواب، محسن المندلاوي، كتاب استضافة إلى محافظ البنك المركزي لمناقشة مضمون كتاب اللجنة المالية النيابية.    

  

وجاء في الكتاب الذي حصل "ناس" على نسخة منه، (5 تشرين الأول 2022)، فإن موعد الاستضافة سيكون في يوم الأحد المقبل (9 تشرين الأول 2022)، في الساعة (12:00) ظهرا.      

  

me_ga.php?id=42092