Shadow Shadow
كـل الأخبار

العراق يستدعي السفير الإيراني احتجاجاً على قصف كردستان

2022.09.28 - 15:22
App store icon Play store icon Play store icon
العراق يستدعي السفير الإيراني احتجاجاً على قصف كردستان

بغداد - ناس 

أعلنت الخارجية العراقية، الأربعاء، أنها بصدد استدعاء السفير الإيراني في بغداد بسبب القصف التركي الذي طال الأحزاب المعارضة في إقليم كردستان. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال الناطق باسم الوزارة أحمد الصحاف في تصريح للوكالة الرسمية وتابعه "ناس"، (28 ايلول 2022): "سيتم استدعاء السفير الإيراني في بغداد بشكل عاجل لتسلميه مذكرة احتجاج شديدة اللهجة جرّاء عمليات القصف المستمرة". 

 

 

وادانت وزارة الخارجية، الأربعاء، هجوم المسيرات الإيرانية على الأحزاب المعارضة في إقليم كردستان.  

 

وذكرت الوزارة في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه، (28 أيلول 2022)، "ندين وبأشد العبارات الإستهداف المدفعي والصاروخي من قبل الجانب الإيراني، متزامنا مع إستعمال عشرين طائرة مسيرة تحمل مواد متفجرة، طالت أربع مناطق في إقليم كردستان العراق، وأوقعت أعداد من القتلى والجرحى، في تطور خطر يهدد أمن العراق وسيادته، ويضاعف آثار الخوف والرعب على الآمنين من المدنيين".   

  

وأضاف أن "هذه الأعمال الإستفزازية، أحادية الجانب، تعقد المشهد الأمني وتلقي بظلالها على المنطقة ولن تساهم إلا بالمزيد من التوتر".   

  

واشارت إلى أنها "تتابع من كثب تطورات القصف المتتابع، وتجدد رفض حكومة العراق لأي منطق عسكري لمواجهة التحديات الأمنية، وتؤكد الوزارة أنها سترتكن لكل ما يكفل عدم تكرار ذلك وبأعلى المواقف الدبلوماسية".  

  

أعلنت وزارة الصحة في حكومة إقليم كردستان، الأربعاء، مقتل وإصابة 30 شخصاً جراء القصف الإيراني.   

  

وذكرت الوزارة في بيان مقتضب تلقى "ناس" نسخة منه، (28 ايلول 2022)، أنه تم تسجيل "وفاة 9 أشخاص و24 جريحاً جراء القصف الإيراني".     

  

  

وادانت حكومة إقليم كردستان، الأربعاء، هجوم المسيرات الإيرانية على الأحزاب المعارضة في إقليم كردستان.   

وذكرت الحكومة في بيان تلقى "ناس"، نسخة منه، (28 أيلول 2022)، "ندين بشدة الخروقات والانتهاكات المتكررة لسيادة أراضي إقليم كردستان".      

  

وأضافت أن "القصف الذي نفذته الجمهورية الإسلامية الإيرانية على مقرات المعارضة، وتحت أي ذريعة، هو موقف غير صحيح، وحرف لمسار الأحداث، وأثار استغرابنا".       

  

وأكدت، أن حكومة الاقليم "تستنكر هذه الأشكال من الاعتداءات المستمرة على أراضينا، والتي يقع بسببها ضحايا مدنيون، فإنه يجب وقف هذه الاعتداءات".       

  

وقصفت طائرات مسيرة مقرات حزب كادحي كردستان الإيراني المعارض في مجمع زركويز غربي مدينة السليمانية في سفح جبال قرداغ.  

ونقل مراسل "ناس" (28 أيلول 2022)، عن أهالي المنطقة أن مسلحي الحزب الايراني المعارض ردوا على المسيرات  

  

وقال مجد حسين بناهي، مسؤول في حزب الكادحين لـ"ناس كورد" إن : "قصفت إيران قواعدنا ومقراتنا في زركويز بستة مسيرات انتحارية"، مضيفاً "القصف إدى ألى تدمير مقرين للحزب بالكامل".