Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

من أجل الكشف عن الثغرات

سويسرا تسمح لقراصنة الانترنت اختراق التصويت الالكتروني

2022.08.09 - 13:19
App store icon Play store icon Play store icon
سويسرا تسمح لقراصنة الانترنت اختراق التصويت الالكتروني

بغداد - ناس 

فتح نظام التصويت الإلكتروني التابع للبريد السويسري المجال أمام قراصنة الانترنت الأخلاقيين لمهاجمته في محاولة لكشف الثغرات الأمنية وتجاوزها.

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

قال البريد السويسري إن نافذة الاختبار تستمر حتى يوم 2 سبتمبر المقبل، وخلال هذه الفترة سيتمكن قراصنة الانترنت من شن هجمات على الشيفرة المصدرية للنظام في ظل ظروف واقعية.

 

في هذا الإطار، سيتم تقديم عينة من بطاقات التصويت للقراصنة، الذين سيحاولون محاكاة عملية الإدلاء بالأصوات أثناء تنفيذ هجمات مستهدفة على النظام. وسيتم تقديم مكافآت تصل إلى 30 ألف فرنك (31320 دولارًا أمريكيًا) لمن يكتشف عيوباً كبيرة في نظام التصويت الالكتروني الجديد.

 

من جهته، صرّح البريد السويسري بأن النظام الحالي الذي يتم تطويره من قبل الخدمة البريدية المملوكة للدولة قد تم اختباره وفحصه من قبل خبراء منذ العام الماضي. ومع ذلك، فهذه هي المرة الأولى التي يخضع فيها النظام لمثل هذا الاختبار العام للتطفل.

 

في أبريل من هذا العام 2021، قالت المستشارة الفدرالية، التي تشرف على التصويت الإلكتروني نيابة عن الحكومة السويسرية، إن النظام قد تم تحديثه بشكل كبير منذ عام 2019، عندما تم تعليق إصدار سابق بسبب اكتشاف عيوب أمنية خطيرة فيه، وأضافت المستشارية الفدرالية بأن التحسينات الفنية لا تزال ضرورية.

 

على الرغم من عقود من التجارب والمبادرات، لا يوجد نظام تصويت إلكتروني متاح حاليًا للاستخدام في سويسرا. وبالإضافة إلى المشاكل التي تم اكتشافها في النظام الذي يقدمه البريد السويسري في عام 2019، تم رفض نظام نموذج أولي آخر من قبل كانتون جنيف في عام 2018 بسبب مشكلات تتعلق بالتكلفة.

 

 

 

في الأثناء، تتوقع السلطات أن الكانتونات ستكون قادرة مرة أخرى على التقدم بطلباتها من أجل استخدام قناة التصويت الإلكتروني اعتبارًا من العام المقبل، في حال أثبت نظام البريد السويسري جدارته من الناحية الأمنية بدرجة كافية. وحتى الآن، أعلنت ثلاثة كانتونات على الأقل من بين ستة وعشرين عن اهتمامها باعتماد نظام التصويت هذا.

 

 

 

"وكالات"