Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

نسبة الوفيات تفوق ’كوفيد’!

مختصون عراقيون يحذرون من ’الحمّى النزفية’: أشد خطورة من كورونا

2022.05.19 - 08:50
App store icon Play store icon Play store icon
مختصون عراقيون يحذرون من ’الحمّى النزفية’: أشد خطورة من كورونا

بغداد – ناس

حذّر مختصون عراقيون من مخاطر الحمى النزفية، مؤكدين أن نسبة الوفيات جرّاء الإصابة بها تفوق فيروس كورونا عشرات المرات.

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقال أخصائي الوبائيات في قسم الصحة العامة حيدر حنتوش في تصريح للصحيفة الرسمية تابعه "ناس"، (19 أيار 2022)، إن "مرض الحمى النزفية هو من الأمراض الحيوانية المنشأ، ينتقل من الحيوانات إلى الإنسان بواسطة حشرة القراد".

 

وأضاف "يكون العاملون في تربية المواشي والمناطق الريفية وبعض المهن ذات الصلة مثل القصابين هم الأكثر عرضة للخطورة للإصابة بهذا المرض".

 

ولفت الى أن "هذا المرض قد يؤدي إلى عواقب وخيمة، حيث بلغت نسبة الوفيات معدلاً عالياً بتسجيلنا لثماني وفيات حتى الآن مرشحة للزيادة".

 

كما أكد مدير تعزيز الصحة العامة بوزارة الصحة الدكتور هيثم العبيدي وفق الصحيفة، أن "الحمى النزفية (الكونغو) تعد وباءً أشد خطورة من فيروس كورونا وتبلغ نسبة الوفيات بكورونا 1 بالمئة، بينما تصل نسبة الوفيات بالحمى النزفية لنحو 60 بالمئة".

 

وأضاف "وصلت أعداد الإصابات الى أكثر من 56 اصابة و12 حتلة وفاة، وتم تسجيل حالات خطيرة خلال الأسبوعين الماضيين في أغلب المحافظات"، مفيداً بأن "أي شخص تظهر عليه الأعراض من الحمى سيؤدي به إلى الوفاة ولا يوجد أي علاج للمرض إلا بالوقاية منه".

 

من جهتها أكدت الطبيبة البيطرية رفل عبد الكريم ضرورة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة للسيطرة على المرض، بالنظر لمرورنا بعيد الفطر المبارك وما يليه من مناسبات، يزداد فيها ذبح المواشي.

 

وأضافت "هنالك العديد من الحالات التي لا تظهر عليها الأعراض، لكنها تكون مصدراً ناقلاً للمرض، وفي حالة ظهور حالات تشابه اعراض الأنفلونزا، من صداع وآلام في البطن والحمى الشديدة وتقيؤ لمدة خمسة أيام، يجب مراجعة الطبيب بأسرع وقت والا ستبدأ مرحلة الخطر، وهي النزف الشديد في الأوعية الدموية الدقيقة ونزف في اللثة والعينين والأذنين ستؤدي بهم إلى الوفاة وبنسبة وفيات تصل إلى 60 بالمئة".

 

وأوضحت أن فرق تعزيز الصحة العامة نفذت حملات توعوية في جميع مناطق بغداد والمحافظات حول مرض الحمى النزفية لمتابعة محلات جزارة اللحوم (القصابة) وباعة الماشية وتوعيتهم بخطورة المرض وأسباب انتشاره والالتزام بالتعليمات والإرشادات بكيفية مكافحته".