Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

تقييم أمريكي يرجح وجود تعمد بإسقاط طائرة بوينغ الصينية في مارس

2022.05.18 - 10:53
App store icon Play store icon Play store icon
تقييم أمريكي يرجح وجود تعمد بإسقاط طائرة بوينغ الصينية في مارس

بغداد - ناس

كشفت نتائج تقييم أولي الثلاثاء، حول حادث تحطم طائرة "بوينغ 737-800" التابعة لشركة "شرق الصين" في آذار/مارس الماضي، أن شخصا في قمرة القيادة تسبب في إسقاطها عمدا.

وحسب صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية التي نقلت الخبر، فإن التقييم الذي أجراه مسؤولون أمريكيون يرجح أن يكون شخص ما ضغط على أزرار قيادة الطائرة متسببا في حدوث الكارثة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

واستندت الصحيفة الأمريكية في نقل معطياتها على رواية أشخاص لم تحدد صفتهم، ذكرت أنهم اطلعوا على تقييم أجراه مسؤولون أمريكيون استنادا إلى بيانات تم الحصول عليها من أحد الصندوقين الأسودين للطائرة. وأضافت نقلا عن مصدر لم تسمه أن "الطائرة قامت بما أمرها به شخص ما في قمرة القيادة، علما أن السلطات الصينية لم تبلغ حتى الآن عن أي مشاكل ميكانيكية أو مشاكل في التحكم بالطائرة".

 

وأكدت الصحيفة أن السلطات الأمريكية تركز الانتباه على تصرفات الطيار أو مساعديه، مع ورود احتمال دخول شخص رابع إلى قمرة القيادة.

 

من جهتها، قالت إدارة الطيران المدني الصينية التي تتولى التحقيق رسميا في الحادث إنها أعدت تقريرا أوليا، من دون تقديم تفاصيل عن سبب الحادث.

 

ووفق متطلبات قواعد الطيران الدولية، يقدّم ممثلون من المجلس الوطني لسلامة النقل الأمريكي مساعدة فنية في التحقيق.

 

ورفض المجلس الأمريكي التعليق على تحقيق تقوده جهة أخرى، وكذلك رفضت شركة بوينغ التعليق، مشيرة إلى قواعد تنص على أن السلطة المسؤولة عن التحقيق الجاري يمكنها وحدها الإبلاغ عن التقدّم المحرز.

 

يذكر أن الطائرة التابعة لشركة "تشاينا إيسترن" تحطمت على سفح جبل في مقاطعة غوانغشي جنوب الصين، بعدما سقطت خلال بضع دقائق ومن دون أي مبرر من على ارتفاع آلاف الأمتار، ما تسبب في مقتل كل ركابها، البالغ عددهم 132 شخصا.

 

"فرانس 24"