Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

توقع التحالف مع البارتي والسيادة

دولة القانون بشأن ’معارضة الصدر’: رميٌ للكرة في ملعب الإطار مجدداً

2022.05.15 - 22:53
App store icon Play store icon Play store icon
دولة القانون بشأن ’معارضة الصدر’: رميٌ للكرة في ملعب الإطار مجدداً

بغداد- ناس

علق ائتلاف دولة القانون، الأحد، حول تغريدة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الأخيرة، والتي أعلن فيها اللجوء إلى المعارضة لمدة 30 يوماً.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقال النائب عن الائتلاف كاظم الحيدري في تصريح لـ"ناس"، (15 أيار 2022)، إن "تغريدة الصدر أيضا تصب في دفع الكرة في ملعب الإطار التنسيقي، ويعني بها: اذهبوا لإقناع الأطراف الأخرى في التحالف الثلاثي لتشكيل الحكومة، وهذا يتطلب تكاتفاً من الحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف السيادة، وهذه ليست أمنية الإطار التنسيقي، ونتمنى المكون الشيعي هو من يكون الطيف الواسع في تشكيل الحكومة".

 

وأضاف، "هذا سيضعنا في زاوية ضيّقة وتحالفنا مع الأطراف الأخرى ليس من موقع القوة"، مبيناً: "لا استبعد تحالف الإطار التنسيقي مع ما تبقى من التحالف الثلاثي، لأن الإطار أصبح في زاوية ضيقة في إطار تشكيل الحكومة".

 

وعلّق الحيدري على الجزئية التي جاءت في تدوينة زعيم التيار الصدري والتي نصها "وإلا (في إشارة إلى عدم تشكيل الحكومة خلال المدة المذكورة)، فلنا قرار آخر نعلنه في حينها"، قائلاً: "اتوقع أن الصدر سيلجاً إلى خيار أخذ رأي الشارع العراقي".

 

وأعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في وقت سابق، التحوّل إلى "المعارضة الوطنية" لمدة 30 يوماً، فيما أشار إلى أن ذلك يعود إلى "عدم نجاح الكتلة الأكبر في مسعاها لتشكيل حكومة أغلبية وطنية".  

  

وذكر الصدر في تدوينة، اطلع عليها "ناس" (15 ايار 2022)، أنه "بفضل الله عز وجل تشرفت أن يكون المنتمون لي أكبر كتلة برلمانية في تاريخ العراق، وتشرفت أن أنجح في تشكيل أكبر كتلة عابرة للمحاصصة، وتشرفت أن أعتمد على نفسي وأن لا أكون تبعا لجهات خارجية، وتشرف بأن لا ألجأ للقضاء في تسيير حاجات الشعب ومتطلبات تشكيل الحكومة".  

  

واضاف الصدر "لكن لازدياد التكالب عليّ من الداخل والخارج وعلى فكرة حكومة أغلبية وطنية، لم ننجح في مسعانا ولله الحمد، فذلك استحقاق الكتل النيابية المتحزبة والمستقلة، أو من تدعي الاستقلال، والتي لم تعنّا على ذلك"، موضحاً "لكن بقي لنا خيار لا بد أن نجربه، وهو التحول إلى المعارضة الوطنية".  

  

وأشار إلى أن "المدة لا تقل عن الثلاثين يوما.. فإن نجحت الأطراف والكتل البرلمانية، بما فيها من تشرفنا في التحالف معهم، بتشكيل حكومة لرفع معاناة الشعب، فبها ونعمت، وإلا فلنا قرار آخر نعلنه في حينها، والسلام على العراق وشعبه".  

  

 

وأعلن المستقلون تحت قبة البرلمان مبادرة سياسية بعنوان "مبادرة المستقلين والحركات الناشئة".  

  

وحصل "ناس" (15 ايار 2022)، على نسخة من المبادرة التي تضمنت، "التأكيد على تنفيذ الاستحقاقات الدستورية بكافة مراحلها"، وتشكيل كتلة نيابية من النواب المستقلين والحركات الناشئة"، و"دعوة إلى الكتل السياسية الأخرى للتكتل معها لتشكيل الكتلة الأكبر"، فيما حددت "مواصفات المرشح لمنصب رئيس مجلس الوزراء"، بالإضافة الى فقرات أخرى.  

  

النائب المستقل حسن الخفاجي في تصريح لـ"ناس"، (15 أيار 2022)، أكد بأن "الوثائق أدناه تمثل مبادرة المستقلين التي تحدثوا عنها خلال الأيام القليلة الماضية"، مبيناً أنها "رسمية وأعلن عنها".  

  

me_ga.php?id=36520me_ga.php?id=36521  

  

me_ga.php?id=36522  

  

me_ga.php?id=36523