Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

 ’جمهوري إسلامي’: رئيسي على طريق نجاد.. وسيزيد التضخم والفقر والشرخ الطبقي

2022.05.14 - 14:45
App store icon Play store icon Play store icon
 ’جمهوري إسلامي’: رئيسي على طريق نجاد.. وسيزيد التضخم والفقر والشرخ الطبقي

بغداد - ناس

أشارت صحيفة "جمهوري إسلامي"، السبت، إلى خطة الحكومة الجديدة في توزيع المعونات المعيشية وما سوف يترتب على ذلك من غلاء في الأسعار، مؤكدة أن غلاء الأسعار سوف يشمل 4000 سلعة وليس 4 سلع فقط كما تدعي الحكومة.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وتساءلت الصحيفة في تقرير لها تابعه "ناس"، (14 أيار 2022)، بالقول: "لماذا تتهمون كل منتقد لهذه الإجراءات بالاصطفاف مع الأجانب، موضحة أن هذا الأسلوب انتهاك صريح للحريات المصرح بها في دستور إيران وتعاليم الإسلام.

 

وذكرت الصحيفة، أن الطريقة التي بدأت حكومة رئيسي تنتهجها هي نفس طريقة الرئيس الإيراني الأسبق محمود أحمدي نجاد واصفة هذه الطريقة بـ"سكين الجراحة الصدئة" وسوف تنتج هذه العملية الجراحية مزيدا من التضخم والشرخ الطبقي واتساع دائرة الفقر في البلاد.

 

"جهان صنعت": على الحكومة أن لا تستغل صبر الناس

 

أجرت صحيفة "جهان صنعت" مقابلة مع الناشط السياسي الأصولي ناصر إيماني الذي انتقد طريقة الحكومة في تقديم المعونات المعيشية، وقال إن الحكومة وقبل تنفيذ الخطة كانت تدعي أن الخطة لن تواجه رد فعلٍ شعبي واسعًا، مضيفا: "الآن يجب أن تأتي الحكومة وتوضح أسباب خطأ تحليلها؟".

 

وذكر إيماني أن الحكومة تعجلت في طريقتها حول المعونات المعيشية وهي تستمر في أسلوب المحاولة والخطأ الذي تعتمد عليه، مشددا على ضرورة أن لا تستغل الحكومة صبر الناس وتحملهم للظروف الاقتصادية المعيشية السيئة.

 

"اعتماد": الحكومة تخدع المواطنين بسياسة تقديم المعونات النقدية

 

أما الكاتب والناشط الإصلاحي عباس عبدي فقد اعتبر في مقال له بصحيفة "اعتماد" أن قيام الحكومة بتقديم هذه المعونات النقدية في ظل التضخم الكبير والمرتفع هو نوع من الخداع والغش الذي تمارسه الحكومة من أجل توفير ميزانيتها.

 

وذكر عبدي أنه لا يوجد هدف إيجابي بعيد المدى من وراء إجراءات الحكومة الحالية، مؤكدا أن هذه السياسة سوف تزيد من نسبة فقدان الثقة لدى المواطنين الإيرانيين.