Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

خلال عام 2025..

النفط الوطنية تكشف عن خطتها لمضاعفة الصادرات إلى 6 ملايين برميل يومياً

2021.12.02 - 09:32
App store icon Play store icon Play store icon
النفط الوطنية تكشف عن خطتها لمضاعفة الصادرات إلى 6 ملايين برميل يومياً

بغداد - ناس

مع ارتفاع معدلات القدرة التصديرية للنفط الخام عبر ميناء البصرة، تخطط شركة النفط الوطنية الى مضاعفتها من  3,2 ملايين برميل الى 6 ملايين برميل يوميا عام 2025.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وقال المدير العام لشركة نفط البصرة، خالد حمزة الشرع، في مؤتمر صحفي إن "هناك عشرة حقول منتجة للنفط في البصرة، منها 6 ضمن عقود التراخيص النفطية لكبريات الشركات العالمية، بينما تقوم شركته بادارة اربعة حقول عملاقة".

واضاف الشرع، ان "شركة النفط الوطنية اعدت خطتين متداخلتين، الاولى  سنوية ، والثانية خمسية لادارة الحقول العشرة والتي تنتج حاليا بحدود 2,9 مليون برميل يوميا"، مشيرا الى ان "طاقة التصدير لهذه الحقول، اضافة الى حقول ميسان وذي قار عبر موانئ البصرة  بلغت 3,2 ملايين برميل يوميا".

وكشف الشرع، عن "خطط الشركة الوطنية للوصول الى  6 ملايين برميل يوميا بحلول عام 2025، وذلك بعد دخول ثلاثة انابيب عملاقة بطاقة 3 ملايين برميل يوميا وسعة 48 انجا لنقل النفط الخام من مستودعات الرميلة والبرجسية الى موانئ البصرة والعمية".

واوضح الشرع ان "الخطة الخمسية تتضمن احالة عدد من المشاريع الانتاجية العملاقة على كبريات الشركات العالمية لغرض تشييد محطات لانتاج النفط الخام  واستثمار الغاز المصاحب وعقود ستراتيجية عملاقة في مجالات النفط، والطاقة المتجددة"، مستذكرا التعاقد مع شركة "“توتال إينيرجيز” الفرنسية بقيمة 27 مليار دولار، لتنفيذ أربعة مشاريع في مجال الغاز والطاقة الكهربائية ضمن هذه الخطة".

وتابع خالد الشرع، "بدأت عملية انتاج النفط الخام في حقل الفيحاء بطاقة 20 الف برميل يوميا"، مشيرا الى "زيادة متوقعة تصل الى 40 الف برميل خلال الاشهر المقبلة".

ولفت الى ان "شركته مستمرة في مشاريع زيادة الطاقة الانتاجية وصولا للمستهدف في خطة الوزارة بانتاج الخام الى 3,2 برميل يوميا مطلع عام 2022 مع الاخذ بعين الاعتبار التزام العراق بقرارات اوبك التي سوف تتمخض عن اجتماعها المقبل في ظل ضغوط المتغيرات الكثيرة لفيروس كورونا والمتحول اوميكرون".

وبشأن الحقول المشتركة بين دول الجوار ايران والكويت، اشار الى "توصل العراق والكويت بالمدة الماضية الى تشكيل لجنة عالية المستوى من جميع الوزارات وشركة النفط الوطنية"، موضحا ان "المفاوضات قطعت شوطا كبيرا وتم تحديد الاستشاري الاجنبي لوضع المعايير والحقوق الاستثمارية لكل بلد وفقا لتحليل المعلومات لاصدار القرار النهائي قبل الاتفاق على الخطوات".

اما مع ايران، فقد أوضح ان "هناك تفاوضا لتقريب وجهات النظر بشأن مسألة استثمار الحقول المشتركة من خلال الاتفاق على لجنة مشتركة تمثل الطرفين لتأسيس اتفاق مستقبلا".