Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

تطبيق على الهواتف

مشروع نقل عام ’ثوري’ في كربلاء عبر الباصات الحديثة.. تعرّف على الخطوط الخمسة

2021.11.23 - 17:47
App store icon Play store icon Play store icon

بغداد – ناس

أعلنت محافظة كربلاء، الثلاثاء، عزمها تنفيذ مشروع نقل عام عبر باصات حديثة، بالتنسيق مع وزارة النقل والمواصلات، فيما أشارت إلى أن هناك تحضيرات لإنشاء خط سكة حديد بين محافظتي النجف وكربلاء سيدخل ضمن موازنة العام المقبل.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقال نائب محافظ كربلاء جاسم الفتلاوي في تصريح لـ"ناس"، (23 تشرين الثاني 2021)، إن "مشروع الباصات الحديثة يعتبر تجربة أولى على مستوى العراق بعد بغداد، ومن المعايير التي نقيس بها تقدم الدول هو النقل العام".

 

وأضاف، "بدأنا بخمس خطوط أساساً لا تحتوي على نقل خاص، وهي: من منطقة الألف دار إلى مركز المدينة، وخط من جامعة كربلاء إلى مركز المدينة، وخط من جامعة شهيد الأوصياء باتجاه مركز المدينة، وخط من مستشفى الإمام الحسن والمجمع السكني المتواجد في المنطقة نحو مركز المدينة، وخط من فلكة التربية باتجاه الأحياء ذهابا وأياباً".

 

وأضاف، "بعد نجاح هذا المشروع سيتم تهيئة خطوط أخرى بالاتفاق والتنسيق مع وزارة النقل"، مبينا "هيأنا مكاناً لوقوف العجلات وورشة لصيانة العجلات".

 

وتابع، "سيكون هناك تطبيق إلكتروني على مواقع خاصة بالتنسيق مع مركز المعلومات، وسيلاحظ المواطن وهو داخل منزله مسار العجلات للخروج إلى مكان وقوف العجلات عبر الهاتف النقال".

 

وأشار إلى أن "الخطوط تحتوي على عجلتين لكل خط، وطالبنا بأن تكون 4 عجلات لكل خط ابتداءً من يوم غد، وستستمر زيادة الأعداد لتصل إلى 100 عجلة، التي وصل منها 10 إلى المحافظة لغاية الآن".

 

ولفت إلى أن "وزير النقل زار المحافظة، وتشكلت لجنة برئاسة الوكيل الإداري والنائب الأول لمحافظ كربلاء، لإعداد الخطط والتصاميم الكاملة لسكة القطار بين كربلاء والنجف، وستدرج ضمن مشاريع الوزارة لعام 2022، وبالتالي ستكون هناك سقوف زمنية لا تتجاوز عامين أو ثلاثة لتنفيذ المشروع".

 

وأوضح، أنه "يجب وضع التصاميم ومسار الخطوط، ولا يوجد فيها تعرضات لغاية الآن، ومبدئياً سيكون في المنطقة بين طريق النجف الذهاب والخط الخدمي، حيث ستكون منطقة لإنشاء هذه السكة وبداية عام 2022 ستتضمن ضمن مشاريع الوزارة".

 

وختم، "فيما يخص المترو الخاص بكربلاء، هناك شركات قدمت عروضاً لتنفيذ المشروع".