Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

ملتزمون بالقانون

بيان رسمي من مجلس الخدمة: ننفي سيطرة ’الكتلة الصدرية’ على المؤسسة

2021.11.16 - 08:51
App store icon Play store icon Play store icon
بيان رسمي من مجلس الخدمة: ننفي سيطرة ’الكتلة الصدرية’ على المؤسسة

بغداد - ناس

نفى مجلس الخدمة العامة الاتحادي، الثلاثاء، الأخبار المتداولة على مواقع التواصل حول ربط المجلس بـ"الكتلة الصدرية"، وذلك بعد حملة التقديم على التعيينات التي أطلقها التيار الصدري. 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

واكد الناطق الرسمي للمجلس وسام اللهيبي، في بيان تلقى "ناس" نسخة منه (16 تشرني الثاني 2021)، أن "ماتم تداوله حول انشاء البنيان المرصوص (الكتلة الصدرية) وسيطرتها على مؤسسة حكومية مرتبطة بكيان الدولة عار عن الصحة".

واوضح اللهيبي ان مجلس الخدمة مؤسسة حكومية لاتتدخل بالقضايا السياسية والقضايا التنظيمية الخاصة بفعاليات المجتمع وانه يقف على مسافة واحدة مع فئات المجتمع"، موضحا ان "المجلس ملتزم بتطبيق القوانين التي تنظم سير العمل.

ودعا "القنوات الفضائية ومواقع التواصل الاجتماعي الى توخي الحذر في نشر الاخبار الكاذبة التي لا تمت للمجلس باي صلة وان يتم اخذ الاخبار من موقع المجلس الرسمي".

 

وأعلن مجلس الخدمة الاتحادي، أمس الاثنين، اطلاق المرحلة الثانية لمقابلة المؤهلين من حملة الشهادات العليا، فيما دعا المتقدمين إلى الالتزام بالوقت المحدد لهم مع إحضار الوثائق المطلوبة.

وقال الناطق الرسمي باسم المجلس وسام اللهيبي في بيان، تلقى "ناس" نسخة منه، (15 تشرين الثاني 2021)، إن "المرحلة الثانية للمؤهلين للتوظيف ستنطلق غدا الثلاثاء الموافق 16 من تشرين الثاني الحالي، وهي مرحلة المقابلة لحملة الشهادات العليا المشمولين بقانون رقم 59 لسنة 2017 من العلوميين وتستمر لغاية يوم الاحد الموافق 28 من تشرين الثاني الحالي، خلال الدوام الرسمي".  

وأضاف اللهيبي أن "المقابلة ستكون في مقر مجلس الخدمة العامة الاتحادي"، مشيرا الى أن "الاسماء التي ستتم مقابلتها تمثل الدفعة الأولى من المتقدمين الذين اجتازوا المرحلة الأولى من التقديم دون اعتراض".  

وتابع، "سيتم الإعلان لاحقا عن مقابلة المتقدمين الذين سيجتازون المرحلة الأولى من التقديم بعد النظر في اعتراضاتهم وقبولها"، داعيا "المتقدمين الى الالتزام بالوقت المحدد لهم مع احضار الوثائق المطلوبة التي تم الاعلان عنها مسبقا".