Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

وزير النقل: ميناء ’الفاو الكبير’ سيُعلن مُكتملاً خلال العام 2024

2021.11.10 - 22:54
App store icon Play store icon Play store icon
وزير النقل: ميناء ’الفاو الكبير’ سيُعلن مُكتملاً خلال العام 2024

بغداد – ناس

قال وزير النقل ناصر الشبلي، الأربعاء، إن مشروع ميناء الفاو الكبير واجه العديدة من التحديات الداخلية والخارجية.

 

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

وعزا الشبلي في حديث أجراه مع الزميل هشام علي، تابعه "ناس" (10 تشرين الثاني 2021)، "العراقيل التي واجهت المشروع إلى حجم التأثير الذي سيحدثة المشروع على المنطقة بشكل كامل، لا سيما وانه يعد النقطة الأخيرة في شط العرب ومنها يبدأ طريق الحرير، كما أن تأثيره سيشمل الملاحة كذلك".

وأوضح أن "ميناء الفاو فيه عدة تفرعات تتمثل بالميناء ذاته وميناء ترتبط به المدينة الصناعية والتجارية، وكذلك هنالك المطار"، مشيراً إلى أن "الكلفة الكلية للميناء والذي يحتوي على 90 رصيفا، إضافة للحاويات والبنى التحتية تصل إلى نحو 8 مليارات دولار".

وأكد الشبلي أن "وزارته وضعت حجر الأساس للبنى التحتية الخمسة، والانتهاء من المشروع سيستغرق قُرابة الـ 3 سنوات ونصف"، فيما لفت إلى أن "الشركة المنفذة لـ (ميناء الفاو) تعهدت بانتهاء العمل قبل الموعد المحدد، أي سيتم اعلان المشروع مكتملاً خلال العام 2024".

 

وبين وزير النقل ناصر الشبلي، أن ميناء الفاو الكبير سيصبح حلقة الوصل بين الشرق والغرب.

وقال الشبلي إنه "سيتم مد خط سكة حديد من ميناو الفاو الذي  يمثل نهاية الخليج العربي إلى أوروبا وتركيا والعديد من الدول الأخرى التي ستكون لديها مصالح في الميناء".

وأضاف الوزير، أن "الميناء سيكون عاملاً أساسياً في الأمن القومي، لأن الدول التي سترتبط مصالحها به، ستعمل على حماية الطريق الرابط بينها وبين الميناء، إضافة إلى دعمها لأمن العراق، لأن هذا الامر يعد استمراراً لمصالح اقتصادها".

وأشار إلى أن "وزارة النقل تلقت موافقة من مجلس الوزراء للتوقيع مع شركة إيطالية لوضع تصاميم خط سكة القطار، الذي سيبدأ من آخر نقطة في ميناء الفاو – بغداد – الجزيرة – فيشخابور، من ثم إلى تركيا".

وتابع الشبلي، أن "أنقرة أكدت للعراق بأن اقتصادها لن يكتمل إلا بربط تركيا بميناء الفاو وهذا يعني ربط الشرق بالغرب".

 

وفي سياق آخر، أعلن وزير النقل ناصر الشبلي، امتلاك الوزارة 800 حافلة ذات الطابقين، فيما أشار إلى أن نصفها متوقف بسبب نقص السائقين.

وقال الشبلي إن "النقل الخاص فيها مديرية وحدها هي المسؤولة عن المرآب وتنظيم النقل الخاص من خلال منح الشهادات والاجازات"، مستدركا "رغم عدم قناعتي به لأن هذه السنة لم تسمح لنا بالتخطيط بسبب عدة أزمات ومنها الأزمات المالية".

وأضاف أن "نقل المسافرين الباصات ذات الطابقين موجودة وتعمل لكن لدينا مشكلة وهي أننا نملك 800 حافلة لكن ليس لدينا سوى 400 سائق ولا نملك حق التعيين حتى ولو ضمن نظام عقود".

وتابع، "ليس كل الموظفين في وزارة النقل يرغبون بالعمل في هذا المجال، كما أننا خاطبنا رئاسة الوزراء بهذا الشأن لأن التمويل لدينا ذاتي".

إلى ذلك بين إنه "لا وجود لميترو بغداد، بل يوجد القطار المعلق، وتمت إحالة مشروعه من المحافظة وأمانة بغداد إلى وزارة النقل، وتم التوقيع مع الاستشاريين، وكنا قد ثبتناه في موازنة 2020 – 2021 لكن للأسف التغيرات في الموازنة لم تمنحنا سوى 50 مليوناً".

وأضاف، "وجهنا كتاباً إلى التخطيط وتساءلنا هل بالإمكان البدء بالـ 50 مليوناً، مع العلم انه قرض فرنسي ميسر لمدة 5 سنوات، ولن يأخذوا أي مبالغ بعد الـ5 سنوات، يتم تقسيطة على 19 سنة ، حيث الشركة الفرنسية هي صاحبة القرض وهي المخططة".

وتابع، "هناك تباحث بيني وبين وزير التخطيط لتثبيته في موازنة 20 – 21، وبعدها سيبدأ القطار المعلق ويحال لشركات فرنسية مع دايو الكورية".

وبين، أن "مساره سيكون علاوي - الحلة – الكاظمية، وخط يتفرع الى جسر الحديد ويذهب لمنطقة الشعب".