Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

بعد تحطيم المطعم

ميسان: نتائج الفحوصات ’تبرئ’ الفلافل ومياه الشرب من التورط بالتسمم!

2021.11.03 - 17:26
App store icon Play store icon Play store icon
ميسان: نتائج الفحوصات ’تبرئ’ الفلافل ومياه الشرب من التورط بالتسمم!

بغداد - ناس 

أعلنت دائرة صحة محافظة ميسان، الأربعاء، ارتفاع حالات التسمم الغذائي الى اكثر من 500 حالة، فيما كشفت عن نتائج الفحوصات لمياه الإسالة وطعام المطعم المحطّم.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وقالت الدائرة في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (3 تشرين الثاني 2021)، نود أن نوضح أن عدد حالات التسمم الغذائي التي راجعت مؤسساتنا الصحية منذ مساء يوم ٣١/١٠ بلغت لغاية اليوم 568 حالة جميعهم افادو انهم تناولوا الطعام في نفس المطعم قبل يوم من ظهور الأعراض اي بتاريخ 30/10".

 

وأضافت، "قامت دائرة صحة ميسان بجملة من الإجراءات منها توجيه فرق الرقابة الصحية برفقة الأمن الوطني الى المطعم المذكور وأخذ عينات من الاطعمة والاشربة لغرض فحصها مختبريا وتم فورا غلق المطعم احترازيا كذلك قامت فرق الرقابة الصحية بفحص مياه الاسالة بجميع اسالات المياه في المحافظة وكذلك مياه الشرب المعبأة ومحطاة الRO. ، وتمت تهيئة المستشفيات لاستقبال الحالات من خلال فتح ردهات خاصة جديدة وفريق طبي متخصص وأدوية ومحاليل طبية ومستلزمات مختبرية كافية".

 

وتابعت، أنه "تم تسجيل حالة وفاة واحدة مشتبه بها وقد وصل متوفياً إلى المستشفى، وتم تحويل الجثة الى دائرة الطب العدلي في بغداد بقرار قضائي وبانتظار نتائج سبب الوفاة النهائية".

 

وبينت، "كذلك تم تواجد فريق من وزارة الصحة/ دائرة الصحة العامة في ميسان، لتقييم الوضع ومتابعة الإجراءات التي تقوم بها فرق الدائرة وقامت بالإشراف على جميع تلك الاجراءات".

 

وأوضحت النتائج وفق البيان، "جميع المصابين بحالة صحية مستقرة ومعظمهم تماثل للشفاء ولم يتبقى سوى 12 حالة راقدة وجميع الراقدين بحالة مستقرة".

 

وبينت، "واظهرت فحوصات مياه الاسالة بعموم المحافظة سلامتها وخلوها من المسببات المرضية بما فيها الكوليرا و صلاحيتها للاستخدام البشري".

 

وقالت الدائرة، إن "الفحوصات المختبرية التي اجريت على النماذج الغذائية التي اخذت مساءا يوم 31/11 (بعد يوم من تناول المصابين للطعام) فورا بعد الابلاغ عن الحالات، تم فحصها في مختبرات دائرة صحة ميسان واظهرت خلوها من المسببات المرضية (الجرثومية والكيمياوية)".

 

وأضافت، "تم أخذ عينات من المرضى الراقدين لأغراض الزرع المختبري لنماذج الدم والبراز وبانتظار النتائج  النهائية خلال 48 ساعة".

 

ولفتت إلى أنه "نود أن نطمئن أهلنا في محافظة ميسان بأن جميع مصادر المياه المعبأة والاسالة غير ملوثة وكذلك عدم تسجيل اي حالات تسمم غذائي جديدة لهذا اليوم 3/11".

 

وتابعت، "جميع هذه النتائج تم عرضها على القضاء، وبعد اعتبار القضية تم فتح تحقيق قضائي فيها وكذلك تم تشكيل لجنة تحقيقية من قبل محافظة ميسان لغرض التوصل إلى النتائج النهائية وتحديد المقصر لينال الجزاء العادل، والحفاظ على ارواح وصحة المواطنين في المحافظة".

 

وأعلنت دائرة صحة ميسان، في وقت سابق، عن احالة نتائج المختبرات بحالات التسمم إلى الجهات القضائية، فيما اكدت ارتفاع الحالات إلى 440 حالة.  

  

وقال مدير عام الصحة ميسان علي محمود العلاق في بيان تلقى "ناس" نسخة منه، (3 تشرين الأول 2021)، إنه "تم تشكيل لجنة علمية لمتابعة حالات التسمم وكشف أسبابها".     

وأوضح أن "نتائج المختبرات قد اكتملت، الا انها تحولت إلى الجهات القضائية، كون العملية جنائية وهناك عدد من الموقوفين".    

وأضاف، أن "اعداد الاصابات بحالة التسمم بلغت حتى الآن 440 حالة".    

  

  

وقالت دائرة صحة ميسان، في وقت سابق، إن المطعم الذي تسبب بوقوع 242 حالة تسمم، لم يحصل على الإجازة الصحية لممارسة العمل.  

وأوضح مدير عام دائرة الصحة، علي محمود العلاق، في تصريح للصحيفة الرسمية تابعه "ناس"، (2 تشرين الثاني 2021)، أن "مستشفيات الدائرة استقبلت منذ ظهيرة يوم الأحد عدداً كبيراً من الحالات التي تعاني من الاسهال الشديد والتقيؤ وارتفاع درجة الحرارة والمغص المعوي، وتم تشخيصها حسب اعراضها بانها حالات تسمم غذائي".      

  

وأضاف، أن "الحالات ازدادت بشكل تدريجي وصولا إلى ظهيرة امس، حيث وصلت الى 242 حالة".      

  

وأشار العلاق إلى أن "معظم الحالات تمت معالجتها واغلبها غادرت مستشفى الصدر العام في مدينة العمارة، ولا زالت بعض الحالات الحرجة موجودة في المستشفى ونتابعها ميدانيا بالعلاج".      

  

ولفت إلى أنه "تم تسجيل حالة وفاة لاحد الشباب المتسممين، حيث تواصل دائرة الطب العدلي اجراء الموقف الطبي الشرعي للحالة من اجل معرفة سبب الوفاة".      

  

وأوضح العلاق أن "المعلومات توافرت من قبل المصابين بان جميعهم تناولوا الطعام من احد مطاعم مدينة العمارة، حيث جرى التنسيق مع قيادة شرطة ميسان ومديرية الامن الوطني في المحافظة، وتم غلق المطعم مع اخذ نماذج من الاواني الموجودة، وهناك فريق متكامل من مختبر الصحة العامة يعمل لتحديد سبب التلوث سواء كان جرثوميا او فيروسيا او كيمياويا او غيرها من الملوثات".      

  

وأعلنت دائرة صحة ميسان، في وقت سابق، دخول 46 حالة تسمم غذائي إلى مستشفى الشهيد الصدر في يوم واحد كإحصائية أولية.  

  

وذكر بيان للدائرة، تلقى "ناس" نسخة منه، (31 تشرين الأول 2021)، أن "طوارئ مستشفى الشهيد الصدر التعليمي في ميسان ومنذ الساعه 2 ظهراً استقبلت 46 حالة تسمم غذائي حيث توجهت عجلات الإسعاف لنقل الحالات إلى المستشفى وتم إجراء الفحص الأولي للمصابينيعانون من اسهال وتقيؤ ومغص معوي".        

  

وأضاف أن "علي محمود العلاق مدير عام صحة ميسان، وجه قسم العمليات الطبية وقسم الصحة العامة بالتوجه وتشكيل فريق من الرقابة الصحية إلى طوارئ المستشفى لمعاينة الحالات والتحري عن مصادر التسمم أو التلوث وأخذ نماذج وبالتنسيق مع الأمن الوطني، علماً أن الحالات متفرقة وأغلبهم غادر المستشفى متمنين للجميعالصحة والسلامة".