Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

رياضة

أول مواجهة للغريمين من دون ميسي

’كلاسيكو الأرض’.. الأنظار تتجه إلى قمة الدوري الإسباني مساء اليوم

2021.10.24 - 11:30
App store icon Play store icon Play store icon
’كلاسيكو الأرض’.. الأنظار تتجه إلى قمة الدوري الإسباني مساء اليوم

بغداد - ناس

تحظى مباراة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد بأهمية كبيرة في كرة القدم، ويحرص ملايين المشجعين حول العالم على متابعتها بشكل دوري.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وتتجه الأنظار في الساعة الخامية والربع مساءً بتوقيت العراق المحليس إلى ملعب "كامب نو" معقل برشلونة الذي سيحتضن "كلاسيكو الأرض".

وعلى رغم خروج العديد من النجوم من الفريقين، وآخرهم الأرجنتيني ليونيل ميسي والإسباني سيرجو راموس، إلا أن الكلاسيكو يظل حدثا مرتقبا في كافة أرجاء العالم.

ويحل ريال مدريد يوم الأحد، ضيفا ثقيلا على غريمه التقليدي برشلونة في كلاسيكو الأرض، على ملعب كامب نو، في قمة الجولة العاشرة من الدوري الإسباني.

 

تاريخ الكلاسيكو في الدوري الإسباني

عاش الكلاسيكو 182 فصلا مختلفا في الدوري الإسباني، كان لنصيب الفريق الملكي منها 75 انتصارا، مقابل 72 فوزا لأبناء إقليم كتالونيا، بينما انتهت 35 مباراة بالتعادل.

ورغم أفضلية الريال في مواجهات الكلاسيكو بشكل عام، إلا أن البارسا يتفوق بشكل واضح أمام جماهيره، بعد أن خرج بالنقاط الـ3 في 50 مباراة من إجمالي 91 (أي بنسبة انتصار بلغت 54%)، بينما عاد الميرينجي لمدريد بالانتصار في 41 مناسبة، فيما عرفت 20 مباراة التعادل.

 

الكلاسيكو مدريدي في آخر 3 مواجهات

لم ينجح برشلونة خلال آخر 3 مواجهات كلاسيكو في الخروج منتصرا فحسب، بل إن الريال لم يخسر في كامب نو خلال تلك الفترة، سواء في الليجا أو في الكأس بانتصار وتعادلين، ورغم ذلك لم يتمكن "الأبيض" من حسم 4 مباريات كلاسيكو متتالية منذ 1965.

 

البارسا بدون ميسي

سيكون هذا هو الكلاسيكو الأول بدون النجم والقائد التاريخي لبرشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي منذ موسم 2004-2005، لاسيما وأنه الهداف التاريخي لمباريات الغريمين بـ26 هدفا، 18 منها في الليجا.

كما أن الريال هو الفريق الأكثر مواجهة لميسي عبر مسيرته (45 مباراة)، حيث حقق قائد البارسا السابق الفوز في 19 مباراة مقابل 11 تعادلا و15 هزيمة، بينما فشل في زيارة الشباك في 7 مواجهات.

 

أنشيلوتي وعقدة كامب نو

يعد الفوز بلقب كأس ملك إسبانيا عام 2014، هو ذكرى الكلاسيكو الأفضل للإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد، الذي حقق الانتصار في مباراة واحدة في الليجا على البلوجرانا، مقابل الخسارة 3 مرات.

أما ملعب كامب نو، فدائما ما كان يحمل ذكريات سيئة للمدرب الإيطالي المخضرم، حيث خرج منه بخسارتين مع الريال، وأخرى عندما كان مدربا لميلان الإيطالي في دوري أبطال أوروبا.

 

الظهور الأول

سيكتب الكلاسيكو الظهور الأول لعديد من النجوم مثل الهولندي ممفيس ديباي المنضم هذا الموسم للبارسا، وكذلك للنجم البلجيكي إيدين هازارد، رغم أنه يقضي موسمه الثالث بالقميص الملكي، لكنه ابتعد كثيرا بسبب الإصابات.

كما أن هناك قائمة طويلة من اللاعبين الذي يسجلون حضورهم الأول في صفوف الفريقين مثل إريك جارسيا، واللاعب الواعد جافي، وكذلك المهاجم الهولندي لوك دي يونج والنجم الأرجنتيني سرخيو أجويرو.

وفي الريال، هناك النجم النمساوي ديفيد آلابا والفرنسي إدواردو كامافينجا، يشاركان لأول مرة أيضا.

 

ملك الكلاسيكو الجديد

ستكون مباراة الكلاسيكو المقبلة هي الـ41 في مسيرة قائد البارسا سرجيو بوسكيتس، الذي يعد الملك الجديد لهذه المباريات بعد رحيل ميسي عن برشلونة، وسرخيو راموس عن الريال.

ويعتبر النجم الدولي سادس أكثر اللاعبين ظهورا في تاريخ مواجهات الفريقين، وفي حالة نجاح فريقه في الفوز بمباراة الأحد، سيحقق رقما قياسيا بأكثر لاعبي برشلونة تحقيقا للانتصارات أمام الغريم التقليدي (20 مباراة).

 

"العين"