Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

الاستخبارات تعلن اعتقال جنود بتهمة كتابة تعليقات ضد قادة في الجيش العراقي!

2021.10.15 - 14:39
App store icon Play store icon Play store icon
الاستخبارات تعلن اعتقال جنود بتهمة كتابة تعليقات ضد قادة في الجيش العراقي!

بغداد - ناس

أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية، الجمعة، اعتقال مجموعة جنود بتهمة كتابة تعليقات ضد قادة في الجيش عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وذكر بيات للمديرية، تلقى "ناس" نسخة منه، (15 تشرين الأول 2021)، أن "مديرية الاستخبارات العسكرية ألقت القبض على بعض من ضعاف النفوس مدفوعي الثمن الذين يستغلون وسائل التواصل الاجتماعي للانتقاص من هيبة المؤسسة العسكرية واستهداف رموزها من قادة النصر الذين كان لهم صولات وجولات في سوح الوغى وكانو كتف بكتف مع اخوانهم من جنود الجيش العراقي".

ودعت المديرية الى "تقصي الحقيقة وعدم الانجرار وراء الشائعات المغرضة التي يراد منها إحباط معنويات الجيش العراقي البطل"، مشددة بالقول، "سوف يتم اتخاذ أقصى العقوبات وإحالتهم إلى المحاكم المختصة، لينالوا الجزاء العادل".

وأوضحت المديرية في بيان آخر أنّ "بعض مواقع التواصل الاجتماعي تناولت قيام عدد من المتتسبين بنشر كتابات وتعليقات مسيئة للجيش العراقي البطل ولبعض القيادات العسكرية البطلة، التي كان ومازال لها الدور البارز في الإسهام بتحقيق النصر على تنظيم داعش وانتصارات ميدانية أخرى".

وأضاف البيان، أنّ "الحال بلغ ببعض المنتسبين أن يطعنوا ويشهروا بجيشهم وقادتهم بافتراءات بعيدة عن السياقات والضبط العسكري، وهو ما شكل اتجاها سلبيا لدى المواطن الذي يكن احترامه لجيشنا وقادته الأبطال في كافة مواقعهم".

وتابع البيان، "إزاء تكرار وتعدد حالات التشهير الكاذبة والمنطلقة بدوافع وأغراض مشخصة لدينا بات لزامًا علينا أن لا نقف مكتوفي الأيادي إزاء هذه التصرفات المسيئة ولا يمكن لنا السكوت عنها، فهي لا تمت للضبط العسكري بأي صلة وتساهم في إحباط الروح المعنوية لمنتسبينا وهذا ما يبغيه الأعداء".

وشدد البيان، أنّ "الجيش خط أحمر، لا نسمح لأي كان بتجاوزه أو الإساءة إليه، وسنرد بقوة على ذلك".

وأكّد البيان، "اعتقال كل منتسب يسيء أو أساء للجيش العراقي وقادته وإحالته للقضاء لينال جزائه العادل"، مبينًا أنّ "أبواب المسؤولين في وزارة الدفاع مفتوحة لكل المنتسبين ابتداءً من الوزير ورئيس اركان الجيش ونائب قائد العمليات المشتركة ومدير الاستخبارات العسكرية، وكافة المسؤولين الكبار بالوزارة، لتلقي الشكاوى والالتقاء بالمنتسبين والاستماع الى شكواهم ومظالمهم".

كما دعا البيان، المتفاعلين في مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام إلى "عدم ترويج الأخبار التي تفتقد إلى المصداقية والاستدلال على الحقائق بالرجوع إلى المصادر الموثوقة في وزارة الدفاع".