Shadow Shadow

تغطية حراك تشكيل الحكومة.. لحظة بلحظة

كـل الأخبار

على ضوء مقتل خاشقجي: نيويورك تايمز تستعرض 3 كتب حول السعودية

2018.10.29 - 11:45
App store icon Play store icon Play store icon
على ضوء مقتل خاشقجي:  نيويورك تايمز  تستعرض 3 كتب حول السعودية

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

 

واشنطن - ناس

استعرض ملحق الكتب الصادر كل أحد ضمن العدد الأسبوعي من صحيفة "نيويورك تايمز"، الذي يضم ملاحق ضخمة ومهمة تتجاوز مئات الصفحات، 3 كتب حول الدولة السعودية المعاصرة على ضوء مقتل مواطنها الصحافي جمال خاشقجي، أثناء وجوده في المنفى، وكيف إن "هذه الكتب تشرح الدولة التي تركها".

وأورد الملحق، "بينما ينتظر العالم الحصول على إجابات عن اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي، طلبنا من مراسلنا الدولي ديفيد كيركباتريك، صاحب كتاب (في أيدي الجنود: الحرية والفوضى في مصر والشرق الأوسط)، لاقتراح ثلاثة كتب لمساعدتنا على فهم علاقات المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة".

أولاً: كتاب "المملكة:العربية وبيت سعود"

وهو من تأليف روبرت ليسي، وصدر العام 1981، يصفه كيركباتريك بأنه "تاريخ مقروء" لكيفية تشكيل المملكة العربية السعودية، في أوائل القرن العشرين على يد رجل يدعى عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود (المعروف غالباً في الغرب باسم عبد العزيز بن سعود)، الذي استعاد السلطة على المنطقة بعد أن فقدتها عائلته في القرن الثامن عشر، الكتاب يحكي قصة كيف بنى عبد العزيز مملكة "بسيف من الفولاذ وسيف من الجسد" مستغلاً الزواج من حوالي 300 امرأة ليصبح أب العشرات من الأبناء، "لقد استخدم الزواج كأداة دبلوماسية، مما جعل السرير الخاص به هو محور الجهود للسيطرة المناطق التي احتلها".

ثانياً: "ملوك ورؤوساء"

وهو كتاب صدر العام 1917 ويستعرض العلاقات بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة منذ عهد الرئيس روزفلت، من تأليف بروس ريدل، الذي كان يعمل في السابق في وكالة المخابرات المركزية الأميركية كـ"خبير كبير متخصص في شؤون المملكة العربية السعودية وناقد حاد لزعمائها الحاليين"، كما قال كيركباتريك، الذي وصف هذا الكتاب بأنه "ممتاز".

ويستمد هذا الإمتياز من الوثائق السرية وحسابات شهود العيان لاستكشاف العلاقة التاريخية بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية، والتي كانت محفوفة بالمخاطر من البداية، حيث يتم اختبارها من خلال الأحداث الأخيرة"، في إشارة إلى الأزمة التي فجرها مقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية في استانبول التركية.

 

ثالثاً: "ميراث آل سلمان: مآزق عصر جديد في المملكة العربية السعودية"

وهو كتاب صادر هذا العام وحررته الناشطة والباحثة السعودية المعارضة المقيمة في بريطانيا، مضاوي الرشيد التي يصفها كيركباتريك "مفكرة سعودية مهمة في المنفى"، موضحا ان تجمع بين المؤرخين وعلماء الاجتماع الذين هم خبراء في المملكة العربية السعودية للتفكير في البلاد تحت حكم الملك سلمانالذي وصل إلى السلطة في عام 2015، وأبنه ولي العهد.

والكتاب يضم مقالات عن استثمار الدين في السياسة وقضايا النسوية ومعاناة المرأة السعودية فضلا عن قضايا مهمة اخرى يواجهها المجتمع والدولة.