Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

ترتدي زي جهة عسكرية معروفة

تحذير من مجموعة تقطع طريق زوار الإمام الحسين وتعذب زائراً حمل صور ضحايا تشرين

2021.09.26 - 13:57
App store icon Play store icon Play store icon
تحذير من مجموعة تقطع طريق زوار الإمام الحسين وتعذب زائراً حمل صور ضحايا تشرين

بغداد – ناس

حذر عدد من الزوار المشاركين في المسير إلى كربلاء لإحياء أربعينية الإمام الحسين، من مجموعة تترصد الزوّار الذين يحملون صور ضحايا تظاهرات تشرين، بالقرب من منطقة أبي غرق" في محافظة بابل، وتقوم باحتجازهم وتعذيبهم، فيما قالت مصادر استخبارية أنها رصدت عدداً من الحوادث المشابهة في المنطقة ذاتها.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

واطلع "ناس" على صورٍ تبيّن آثار تعذيب بواسطة "الكيبلات" على ظهر أحد الشبان، إضافة إلى نص دعوى تقدم بها أحد الضحايا إلى السلطات في قضاء الهندية التابع لمحافظة كربلاء-يتحفظ "ناس" على نشرها لعدم اكتمال التحقيق- يشكو فيها المُدّعي من "تعرضه للتعذيب والصعق بالكهرباء، والضرب الشديد، وصولاً إلى الإغماء" طالباً الشكوى ضد "المجاميع التي قال إنهم يرتدون زي أحد الجهات العسكرية المعروفة".

 

مصادر محلية في قضاء الهندية أبلغت "ناس" أن "الحادث موضوع الدعوى المسجلة لدى السلطات في قضاء الهندية، ليس الأول من نوعه، فقد وردت معلومات بتحرك مجاميع وتمركزها في نقاط معروفة، تستهدف الزوار الذين يحملون صور أو شعارات تظاهرات تشرين".

ورغم تسجيل دعوى الحادثة أصولياً، إلا أن مصادر حكومية عديدة، وزواراً شاركوا في المسير، أكدوا أنهم تمكنوا من إكمال مسيرهم حاملين صور الضحايا دون أن يتعرضوا لمضايقات. 

 

وحتى لحظة كتابة الخبر، لم تصدر السلطات المحلية في بابل سواء الإدارة المحلية، أو قيادة الشرطة أي تعليق على الحادثة.