Shadow Shadow

تغطية انتخابات تشرين 2021

كـل الأخبار

الانتخابات إحدى الحلول

الحلبوسي: لا يمكن إخفاء ’الحراك الشعبي’ عن الأنظار.. علينا معالجة مشاكل الشباب

2021.08.29 - 20:22
App store icon Play store icon Play store icon
الحلبوسي: لا يمكن إخفاء ’الحراك الشعبي’ عن الأنظار.. علينا معالجة مشاكل الشباب

بغداد – ناس

قال رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، إنه لا يمكن إخفاء الحراك الشعبي عن الأنظار، فيما أشار إلى أن هناك ضرورة إلى معالجة مشاكل الشباب.

قناة "ناس" على تلكرام.. آخر تحديثاتنا أولاً بأول  

وأوضح الحلبوسي خلال كلمته في ملتقى الرافدين 2021 تابعها "ناس"، (29 آب 2021)، أنه "لا يجوز اخفاء حراك تشرين عن الأنظار، وعلينا معالجة مشاكل الشباب العراقي".

وأضاف الحلبوسي، أن "الانتخابات النيابية قد تكون إحدى الحلول المرحلية المهمة، لكن السؤال هل ستشكل هذه الانتخابات الحل النهائي؟".

وتابع، أن "مجلس النواب شرع 80 قانوناً من مجمل 100 قانون خلال الدورة الحالية".

وأشار إلى أن "النظام الانتخابي الحالي لا يقيّد الفرد، واذا ما ادلى الناخب بصوته ستكون بداية الخطوات السديدة لمعالجة المشاكل، وعملياً على الناخبين اختيار ممثليهم، بإمكانهم معالجة الاخطاء التي يجب معالجتها".

وبين، "يجب أن يكون هناك مذهب سياسي في البلاد يتفق عليه الجميع".

ولفت إلى أن "القوى السياسية تعي جيداً ضرورة تشكيل عقد سياسي جديد".

وأشار إلى أنه "ليس لدينا أية مشكلة بأن يكون رئيس الجمهورية سنياً أو شيعياً أو كردياً".

وبين، "التأثيرات الإقليمية فاعلة في وضع العراق، والبلدان تدافع عن مصالحها، هناك تدخلات إيرانية وتركية وأميركية في العراق، ولهم حق كونهم يقولون أنهم يحفظون مصالحهم، ونحن كعرب في بعض الأوقات متنازلين عن مصالحنا".

وقال، إنه "في فترة من الزمن غاب الدور العربي عن العراق، وفي السنوات الأخيرة لمسنا حراكاً أكثر جدية لدعم العراق، والتأثير الإيجابي في العراق لمصلحة إيران، وتركيا كذلك، فجميع البلدان تعمل وفق مصالحها، ونحن نريد استقرار جميع المناطق بما فيها لبنان واليمن وتركيا وكل بلدان المنطقة، ولكن لا استقرار دون استقرار العراق".

وأضاف، "سوريا ساعدت العراقيين لسنوات متعددة بما فيهم المعارضة العراقية، وكنت اول الناس الذي كان يتوجه إلى سوريا في حال وجود مشاكل في مناطقنا، ولم يكن لنا موقفاً إيجابياً مع سوريا كما كان لها من موقف إيجابي مع العراق والعراقيين".

وتابع، "لا يغيب عن ذهن العراقيين القضية الفلسطينية، العراقيون لن يمدوا يدهم إلى الإسرائيليين ابداً، وجميعنا نتفق على أن فلسطين حرة عربية".